الفرق بين الركن والسبب

الفرق بين الركن والسبب

وبعد عرض هذه التعريفات للركن  نجد انه يتفق مع السبب فى ان كلا مما يؤثر بطرفي في الوجود والعدم ([1])

 ويخالف الركن السبب فيما يأتي:

1- ان السبب خارج عن الماهية اما الركن فهو داخل فيها ([2])

 2- ان السبب هو الطريق الموصل الى الحكم بحيث لايكون له تأثير فى وجود الحكم أصلا

اما الركن فهو ما توقف عليه الحكم وكان داخلا فيه وجزءا من حقيقته فهو مؤثر فى وجود الحكم ([3])

 القسم الثاني الشرط

الشرط فى اللغة العلامة لانه علامة للمشروط ومنه قوله تعالى " فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً فَقَدْ جَاءَ أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءَتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ" ([4])

 والشرط إلزام الشيء والتزامه في البيع ونحوه كالشريطة جمع شروط ([5])

 واصطلاحا عرف الشرط بتعريفات كثيرة كلها تكاد متقاربة في المعني

 

فقد عرفة البعض بانه الوصف الظاهر المنضبط الذي التي يلزم من عدمه عدم الحكم او عدم السبب لحكمة في عدمه تنافي حكمة الحكم او السبب ([6])

 فمثال الشرط الذي يلزم من عدمه حكمة تنافي حكمة الحكم القدر على تسليم المبيع فإنها شرط لصحة البيع والحكم الذي يترتب على صحة البيع هو إباحة الانتفاع وعدم القدرة على تسليم المبيع  يستلزم عدم القدرة على الانتفاع

ومثال الشرط الذي يلزم من عدمه حكمة تنافي حكمة السبب الطهارة فغنها شرط لصحة الصلاة وسبب وجوب الصلاة هو تعظيم الله تبارك  وتعالى فعدم الطهارة ينافي تعظيم الله تعالي الذي هو سبب لوجوب الصلاة ([7])

 وعرفه اخرون بأنه ما يلزم من عدمه العدم ولا يلزم من وجود ولا عدم لذاته ([8])

 

[1]) )- ينظر اصول الفقه الإسلامي أد/ محمد ابو النور زهير 1/119

[2]) )-ينظر المرجع السابق

[3]) )- يراجع التنقيح مع التوضيح لصدر الشريعة 2/273 شرح نور الانوار على المنار لملاجيون مع كشف الاسرار للنسفي 2/411 فصول البدائع للناري 1/239 اصول الفقه الإسلامي لزكي الدين شعبان ص 209

[4]) )- سورة محمد  الآية 18

[5]) )- يراجع لسان العرب مادة شرط 7/329 القاموس المحيط باب الطاء مع الشين مادة شرط 2/42 مختار الصحاح مادة ش ر ط ص 141 المصباح المنير مادة ش ر ط

[6]) )- ينظر شرح العضد على مختصر المنتهي 2/7 الإحكام للآمدي 1/130 روضة الناظر 1/248 اصول الفقه للخضري ص 60

[7]) )- ينظر فواتح الرحموت بشرح مسلم الثبوت 1/61 شرح الكوكب المنير 1/454 شرح العضد على مختصر المنتهي 2/7 اصول الفقه  للخضري ص 60 غاية الوصول أد/ جلال ص 218

[8]) )- يراجع المستصغي للغزالى 2/180 -181 شرح الكوكب المنير 1/452 الفروق للقرافي 1/105

قيم هذا الموضوع
(0 اصوات)
سجل الدخول لتتمكن من التعليق على هذا الموضوع

المشرف العام على الموقع

موقع بوابة المدينه الدعوى تحت اشراف

الاستاذ الدكتور / محمد محمود هاشم

                     نائب رئيس جامعه الازهر للوجه البحرى وعضو مجمع البحوث الاسلاميه

اعلى الصفحة