وقد انتهى الى ان مصدر المصطلحات الصوفية اربعة

وقد انتهى الى ان مصدر المصطلحات الصوفية اربعة :

 

الاول : القرآن وهو اهمها

الثاني : العلوم العربية الاسلامية والفقه والنحو وغيرها

الثالث: مصطلحات التى تكونت فى الشرق فى القرون الستة المسيحية الاولى من لغات اخرى كاليونانية والفارسية وغيرها واصبحت لغة العم والفلسفة وهو اميل فى نهاية الامر الى القول بأن التصوف الغسلامي قد اخذ نشاته من صميم الإسلام ذاته [1]

 

حيث يقول تؤكد ان التصوف الإسلامي فى اصله وتطوره صدر عن ادامة تلاوة القرىن وتأمل وممارسته لقد قام التصوف الإسلامي على اساس التلاوة المستمترة والقراءة الشاملة لهذا النص المعتبر مقدسا ومنه استمد خصائصة المميزة التلاوة المشرتكة وبصوت مرتفع الذكر رفع الصوت وإقامة مجالس الذكر المنتظمة التى فيها آيات من القرآن وموضوعات للتامل مناسبة منظومة ومنثورة [2]

ومن هنا يمكن ان نقول إن التصوف الحق أنقى موراد الشريعة واصفى مشاربها فقد كان القرىن والسنة هما المصدر الحقيقى للتصوف فى الإسلام وكان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وخلفاؤه الرواد الاول لطريق التصوف فى ظاهر امرهم وباطنة وكانوا رضوان الله عليهم اجمعين ازهد الناس فى الدنيا واكثرهم مراقبة لله وخشية له وإن كان لفظ التصوف لم يدر على السنتهم ولم يظهر فى محيطهم فإنهم حققوه على اكمل صورة واروعها [3]

فالتصوف رغم تأخر اسمه كان موجودا بمعانية فى حياة المسلمين منذ بدء الإسلام .

ولذلك يقول الهجويرى إن هذا الاسم يعنى التصوف لم يكن موجود فى عهد الصحابة رضى الله عنهم وفى صدر الاسلام ولكن حقيقته كانت فى كل شخص ونقول  للمتشككين ماذا تعنون بإنكاركم حقيقة التصوف فإذا كانوا ينكرون الاسم المجرد فليس هذا مهما إذا الافكار لا ترتبط بالاسماء واما إذا كانوا ينكرون الحقائق الاساسية فإن معني هذا أنهم يذكرون كل ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم وكل صفاته الحميدة .[4]

 

[1] - الدكتور عبد الرحمن بدوي تاريخ التصوف الاسلامي ص 47 طبعة الطويت سنة 1987

[2] - نقلا عن الدكتور عبد الرحمن بدوى تاريخ التصوف الإسلامى ص 47

[3] - عبد الكريم الخطيب نشأة التصوف ص 6 طبع القاهرة 1960 م

[4] - ابو الحسن على بن عثمان الهجويرى كشف المحجوب ص 54 ترجمة محمود أحمد ماشي ابو العزائم وحقيقة الدكتور إبراهيم الدسوقى فى سنا طبعة دار التراث القاهرة بدون تاريخ

قيم هذا الموضوع
(0 اصوات)
سجل الدخول لتتمكن من التعليق على هذا الموضوع

المشرف العام على الموقع

موقع بوابة المدينه الدعوى تحت اشراف

الاستاذ الدكتور / محمد محمود هاشم

                     نائب رئيس جامعه الازهر للوجه البحرى وعضو مجمع البحوث الاسلاميه

اعلى الصفحة