فعل الخيرات وإحداثها من الافعال1

وروى البخارى من كتاب التوحيد عن عائشة رضى الله عنها ان النبي صلى الله عليه وسلم بعث رجلا على سرية وكان يقرأ لاصحابة صلاته فيختم بقل هو الله احد فلما رجعوا وذكروا ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم لاى شئ يصنع ذلك فسالوه فقال لانها من صفات الرحمن وانا احب أن اقرأ بها فقال النبي صلى الله عليه وسلم اخبروه ان الله يحبه ومثله فى مسلم وعن ابي سعيد الخدري رضى الله عنه ان رجلا سمع رجلا يقرأ بقل هو الله احد يرددها فلما اصبح جاء الى النبي صلى الله عليه وسلم فذكر له ذلك وكان الرجل يتلقاها فقال والذى نفسي بيده إنها لتعدل ثلث القرآن رواه البخارى .

 

وفى المنصف لعبد الرازق عن الثورى عن هشام بن عروه ان عمر بن الخطاب امر سليمان بن خيثمه ان يؤم الناس فى مؤخر المسجد فى شهر رمضان

وروى البخارى عن ابن عمر وغيره صيغه التلبية التى كان يلازمها الرسول صلى الله عليه وسلم لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك للك لبيك إن الحمد والنعمة لك لا شريك لك.

وروى ابن ابي شيبه بسند صحيح ان عمر رضى الله عنه كان يزيد فيها لبيك مرغوب إليك ذا النعمان والفضل والحسن وكان ابن مسعود رضى الله عنه يزيد فى التلبية لبيك عدد التراب أهـ من كتاب إتقان الصنعة فى تحقيق معنى البدعة للعلامة عبد الله محمد الصديق الغمارى .

وروى ابو داود عن جابر بن عبد الله رضى الله عنه قال اهل رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر التلبية مثل حديث ابن عمر وقال – والناس يزيدون ذا المعارج ونحوه من الكلام والنبي صلى الله عليه وسلم يسمع لا يقول لهم شيئا ورواه ابن ماجة وحديث جابر رضى الله عنه بطوله فى صحيح مسلم وكان ابن عمر رضى الله عنه يزيد فيها لبيك وسعديك والخير في يديك والرغباء اليك والعمل رواه مسلم وزاد لبيك حقا حقا تعبدا ورقا أهـ من سبل السلام للصنعاني .

قيم هذا الموضوع
(0 اصوات)
سجل الدخول لتتمكن من التعليق على هذا الموضوع

المشرف العام على الموقع

موقع بوابة المدينه الدعوى تحت اشراف

الاستاذ الدكتور / محمد محمود هاشم

                     نائب رئيس جامعه الازهر للوجه البحرى وعضو مجمع البحوث الاسلاميه

اعلى الصفحة