قال الله تعالى " وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ"

وروى الترمذي وأبو داود والنسائي عن الحسن رضى الله عنه وقال علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولهن فى القنوت " اللهم اهدني فيمن هديت وعافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت وبارك لي فيما أعطيت وقني شر ما قضيت إنك تقضي ولا يقضي عليك وإنه لا يذل من  والبيت ولا يعز من عاديت تباكت ربنا وتعاليت "

 

صححه ابن حجر والبيهقي والدارقطني والذهبي والترمذي واحمد والطبراني والحاكم وابن ماجه وغيرهم وفي جلاء الأفهام وصلى الله عل النبي بعد تباكت ربنا وتعاليت .

وعن ابن رجاء العطاردي قال صلى ابن عباس رضى الله عنه صلاة الصبح في هذا المسجد فقنت وقرأ هذه الأية " وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ" أهـ من المهذب للذهبي إسناده حسن .

وعن أبي عثمان النهدي قال صليت خلف عمر رضى الله عنه ست سنين فكان يقنت .

وروى الإمام مسلم عن محمد بن سيرين قال : قلت فلت لأنس رضى الله عنه قنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : نعم بعد الركوع يسيراً

وقد نقل ابن حجر في التلخيص والبيهقي في المهذب بسند صحيح عن عبد الرحمن بن مهدي في قول أنس ثم تركه قال إنما ترك اللعن .

قلت وذلك فيما روى مسلم في صحيحه عن أبي هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول حين يفرغ من صلاة الفجر من القراءة ويكبر ويرفع رأسه سمع الله لمن حمده ربنا لك الحمد ثم يقول وهو قائم اللهم انج الوليد بن الوليد وسلمه بن هشام وعياش بن أبي ربيعة والمستضعفين من المؤمنين اللهم اشدد وطأتك على مضر واجعلها كسني يوسف اللهم العن لحيان ورعلا وذكوان وعصية عصمت الله ورسوله ثم بلغنا انه ترك ذلك لما انزل " لَيْسَ لَكَ مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ أَوْ يُعَذِّبَهُمْ فَإِنَّهُمْ ظَالِمُونَ" ([1])

 

[1]) )- سورة آل عمران الآية 127

قيم هذا الموضوع
(0 اصوات)
سجل الدخول لتتمكن من التعليق على هذا الموضوع

المزيد في هذه الفئة

المشرف العام على الموقع

موقع بوابة المدينه الدعوى تحت اشراف

الاستاذ الدكتور / محمد محمود هاشم

                     نائب رئيس جامعه الازهر للوجه البحرى وعضو مجمع البحوث الاسلاميه

اعلى الصفحة