إنشاد الشعر إمام حضرة الرسول صلى الله عليه وسلم ومسجده الشريف2

وعن النابغه وامه قيس بن عبد الله قال انشدت النبي صلى الله عليه وسلم

بلغنا السماء مجدنا وجدونا            وإنا لنرجوا فوق ذلك مظهرا

فقال النبي صلى الله عليه وسلم احسنت يا ابا ليلة لا يفضض الله فاك رواه البزار بلفظ علونا العباد عفة وتكرما البيت وذكره الحافظ فى الاصابة وجاء فى بعض الروايات ما يفيد انه صلى الله عليه وسلم ساله واى مظهر تعني فقال الجنة قال صلى الله عليه وسلم نعم الجنة ومثله فى كتاب الوفا باحوال المصطفى للامام ابي الفرج عبد الرحمن بن الجوزى .

وعن البراء رضى الله عنه كان النبي صلى الله عليه وسلم ينقل التراب يوم الخندق حتى اغمر بطنة او غير بطنة يقول :

 

والله لولا الله ما اهتدينا                ولا تصدقنا ولا صلينا

فانزلن سكينة علينا                    وثبت الاقدام إن  لاقينا

إن الألى قد بغوا علينا                 إذا أرادوافتنه ابينا .

ويرفع بها صوته أبينا أبينا أهـ.

وعن عائشة رضى الله عنها كان اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يناشدون الاشعار وهو يبتسم رواه الترمذى وصححه

وعن ابشريد عن ابيه انشدت رشول الله صلى الله عليه وسلم مائة قافية من قول ابي الصلت كل ذلك يقول هيه هيه ثم قال غن كاد فى شعره ليسلم رواه  مسلم والبخارى فى الادب المفرد والترمذى فى الشمائل

وعن خزيم بن اوس رضى الله عنه سمعت العباس رضى الله عنه يقول يارسول الله اريد ان امنحك فقال  قل لا يفضض الله فاك فقال .

قيم هذا الموضوع
(0 اصوات)
سجل الدخول لتتمكن من التعليق على هذا الموضوع

المشرف العام على الموقع

موقع بوابة المدينه الدعوى تحت اشراف

الاستاذ الدكتور / محمد محمود هاشم

                     نائب رئيس جامعه الازهر للوجه البحرى وعضو مجمع البحوث الاسلاميه

اعلى الصفحة