إذا اجتمع حرفان أولهما ساكن والثانى متحرك يدغم الأول ويصيران حرفاً واحداً من جنس الثانى ، وذلك بأحد أسباب أربعه : -

التماثل

وهو أن يتفق الحرفان صفة ومخرجاً نحو :

البائين والدالين (قَد دَّخلوا – اضرب بعَصاك ) (يكرههُّن – بل لا يخافون) وإذا كان الحرف الساكن هاء سكْت وجاء بعدها (هاء) نحو (ماليهْ هلك) جاز الإدغام والإظهار ، والإظهار أرجح وكيفية الإظهار أن يوقف على (ماليه) . وقفه لطيفه من غير قطع النفس وهو ثلاثة أقسام :-

1-      صغير      :  وهو أن يكون الحرف الأول ساكناً والثانى متحرك نحو ( قد دخلو) وحكمها : وجوب الإدغام.

2-      كبير       :  هو أن يكون الحرفان متحركين نحو (فيه هدى) حكمها : الإظهار.

3-      المطلق  : أن يكون الحرف الأول متحرك والثانى ساكن نحو (ما ننسخ ) حكمها : الإظهار.

المشرف العام على الموقع

موقع بوابة المدينه الدعوى تحت اشراف

الاستاذ الدكتور / محمد محمود هاشم

                     نائب رئيس جامعه الازهر للوجه البحرى وعضو مجمع البحوث الاسلاميه

اعلى الصفحة