الجزء الثاني من الأحاديث الموضوعة والضعيفة

الجزء الثاني من الأحاديث الموضوعة والضعيفة

 

الجزءالثاني

 

 

501

خيركم من لم يترك آخرته لدنياه ولا دنياه لآخرته ولم يكن كلا على الناس  

502

كفى بالموت واعظا وكفى باليقين غنى وكفى بالعبادة شغلا   - التخريج: (ضعيف جداً)

503

من أعان على قتل مؤمن بشطر كلمة لقي الله عز وجل مكتوب بين عينيه آيس من رحمة الله   - التخريج: (ضعيف)

504

عن أبي هند الداري قال أهدي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم طبق من زبيب مغطى فكشف عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال كلوا بسم الله نعم الطعام الزبيب يشد العصب ويذهب بالوصب ويطفىء الغضب ويطيب النكهة ويذهب بالبلغم ويصفي اللون وذكر خصالا تمام العشرة لم يحفظها الراوي  

505

قال الله تبارك وتعالى من لم يرض بقضائي ويصبر على بلائي فليلتمس ربا سوائي   - التخريج: (ضعيف جداً)

506

من لم يرض بقضاء الله ويؤمن بقدر الله فليلتمس إلها غير الله   - التخريج: (ضعيف جداً)

507

إذا كان يوم القيامة أنبت الله لطائفة من أمتي أجنحة فيطيرون من قبورهم إلى الجنان يسرحون فيها ويتنعمون فيها كيف شاءوا فتقول لهم الملائكة هل رأيتم الحساب فيقولون ما رأينا حسابا فتقول لهم هل جزتم الصراط فيقولون ما رأينا صراطا فتقول لهم هل رأيتم جهنم فيقولون ما رأينا شيئا فتقول لهم الملائكة من أمة من أنتم فيقولون من أمة محمد صلى الله عليه وسلم فتقول ناشدناكم الله حدثونا ما كانت أعمالكم في الدنيا فيقولون خصلتان كانتا فينا فبلغنا هذه المنزلة بفضل رحمة الله فبقولون وما هما فيقولون كنا إذا خلونا نستحي أن نعصيه ونرضى باليسير مما قسم لنا فتقول الملائكة يحق لكم ذلك أورده الغزالي في الإحياء والحديث منكر مخالف للقرآن  

508

إن الله يحب أن تقبل رخصه كما يحب العبد مغفرة ربه . ( باطل بهذا اللفظ ) _ فقد ورد من طرق بعضها صحيح بلفظ إن الله يحب أن تؤتى رخصه كما يكره أن تؤتى معصيته وفي رواية كما يحب أن تؤتى عزائمه ورد ذلك عن جماعة من الصحابة . ( انظر إرواء الغليل 557 ) .  

509

عليكم بالهندباء فإنه ما من يوم إلا وهو يقطر عليه قطرة من قطر الجنة  

510

عليكم بالقرع فإنه يزيد بالدماغ عليكم بالعدس فإنه قدس على لسان سبعين نبيا وقد ورد بلفظ آخر عليكم بالقرع فإنه يزيد في العقل ويكثر الدماغ  

511

قلوب بني آدم تلين في الشتاء وذلك لأن الله خلق آدم من طين والطين يلين في الشتاء  

512

كلوا الزيت وادهنوا به فإنه شفاء من سبعين داء منها الجزام ( منكر بهذا اللفظ في قسمه الثاني والصحيح ورد بلفظ كلوا الزيت وادهنوا به فإنه من شجرة مباركة رواه التردذي عن عمر والإمام أحمد والحاكم عن أبي أسيد وورد بلفظ آخر ضعيف كلوا الزيت وادهنوا به فإنه طيب مبارك )  

513

غسل الإناء وطهارة الفناء يورثان الغنى  

514

لن تهلك الرعية وإن كانت ظالمة مسيئة إذا كانت الولاة هادية مهدية ولن تهلك الرعية وإن كانت هادية مهدية إذا كانت الولاة ظالمة مسيئة   - التخريج: (ضعيف)

515

اذكروا الله ذكرا يقول المنافقون إنكم تراؤون   - التخريج: (ضعيف جداً)

516

أكثروا ذكر الله حتى يقول المنافقون إنكم مراؤون   - التخريج: (ضعيف)

517

أكثروا ذكر الله حتى يقولوا مجنون   - التخريج: (ضعيف)

518

من اعتكف عشرا في رمضان كان كحجتين وعمرتين  

519

إن هاتين صامتا عما أحل الله وأفطرتا على ما حرم الله عز وجل عليهما جلست إحداهما إلى الأخرى فجعلتا تأكلان لحوم الناس   - التخريج: (ضعيف)

520

من أحيا ليلة الفطر وليلة الأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب  

521

من قام ليلتي العيد محتسبا لله لم يمت قلبه يوم تموت القلوب قال ابن القيم في هديه صلى الله عليه وسلم ليلة النحر من المناسك ثم نام حتى أصبح ولم يحي تلك الليلة ولا صح عنه في احياء ليلتي العيد شيء   - التخريج: (ضعيف جداً)

522

من أحيا الليالي الأربع وجبت له الجنة ليلة التروية وليلة عرفة وليلة النحر وليلة الفطر والحديث أورده المنذري في الترغيب بلفظ . . . الليالي الخمس . . . فذكره وزاد في آخره وليلة النصف من شعبان وأشار المنذري لضعفه أو وضعه .  

523

من أحسن منكم أن يتكلم بالعربية فلا يتكلمن بالفارسية فإنه يورث النفاق  

524

ما أنفقت الورق في شيء أحب إلى الله عز وجل من نحيرة تنحر في يوم عيد   - التخريج: (ضعيف جداً)

525

ما عمل ابن آدم في هذا اليوم أفضل من دم يهراق إلا أن تكون رحما توصل   - التخريج: (ضعيف)

526

ما عمل آدمي من عمل يوم النحر أحب إلى الله من إهراق الدم إنه ليأتي يوم القيامة بقرونها وأشعارها وأظلافها وإن الدم ليقع من الله بمكان قبل أن يقع على الأرض فطيبوا بها نفسا   - التخريج: (ضعيف)

527

الأضاحي سنة أبيكم إبراهيم قالوا فما لنا فيها قال بكل شعرة حسنة قالوا فالصوف قال بكل شعرة من الصوف حسنة  

528

يا فاطمة قومي إلى أضحيتك فاشهديها فإنه يغفر لك عند أول قطرة من دمها كل ذنب عملتيه وقولي ( إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لاشريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين ) قال عمران بن حصين قلت يا رسول الله هذا لك ولأهل بيتك خاصة وأهل ذاك أنتم أم للمسلمين عامة قال لا بل للمسلمين عامة   - التخريج: (منكر)

529

من ضحى طيبة بها نفسه محتسبا لأضحيته كانت له حجابا من النار  

530

أيها الناس ضحوا واحتسبوا بدمائها فإن الدم وإن وقع في الأرض فإنه يقع في حرز الله عز وجل  

531

يخرج قوم هلكى لايفلحون قائدهم امرأة قائدهم في الجنة   - التخريج: (منكر)

532

إن الله نظر في قلوب العباد فلم يجد قلبا أنقى من أصحابي ولذلك اختارهم فجعلهم أصحابا فما استحسنوا فهو عند الله حسن وما استقبحوا فهو عند الله قبيح  

533

ما رأى المسلمون حسنا فهو عند الله حسن وما رآه المسلمون سيئا فهو عند الله سيء لا أصل له مرفوعا وإنما ورد موقوفا على ابن مسعود قال الإمام الشافعي في الأثر الصحيح من استحسن فقد شرع قال ابن مسعود في الأثر الصحيح اتبعوا ولا تبتدعوا فقد كفيتم عليكم بالأمر العتيق  

534

الهر سبع   - التخريج: (ضعيف)

535

حمل العصا علامة المؤمن وسنة الأنبياء  

536

كانت للأنبياء كلهم مخصرة يتخصرون بها تواضعا لله عز وجل  

537

من شم الورد الأحمر ولم يصل علي فقد جفاني  

538

من وجد ماله في الفيء قبل أن يقسم فهو له ومن وجده بعد ما قسم فليس له شيء وهو مخالف لحديث المرأة الصحابية التي أسرها المشركون وكانوا أصابوا ناقة النبي صلى الله عليه وسلم العضباء فانفلتت المرأة ذات ليلة وهربت على العضباء فطلبوها فأعجزتهم وقدمت فقالت إنها نذرت إن أنجاها الله عليها لتنحرنها فقال صلى الله عليه وسلم لانذر لإبن آدم فيما لا يملك ولا في معصية الله تبارك وتعالى رواه مسلم وأحمد   - التخريج: (ضعيف)

539

لاتذكروني عند ثلاث تسمية الطعام وعند الذبح وعند العطاس  

540

نهينا عن صيد كلب المجوسي وطائره انظر الشرح ص 22 فيه تفصيل للحكم   - التخريج: (ضعيف)

541

ثلاث من أخلاق الإيمان من إذا غضب لم يدخله غضبه في باطل ومن إذا رضي لم يخرجه رضاه من حق ومن إذا قدر لم يتعاط ما ليس له  

542

حجوا فإن الحج يغسل الذنوب كما يغسل الماء الدرن  

543

حجوا قبل أن لا تحجوا يقعد أعرابها على أذناب أوديتها فلا يصل إلى الحج أحد   - التخريج: (باطل)

544

حجوا قبل أن لا تحجوا فكأني أنظر إلى حبشي أصمع أفدع بيده معول يهدمها حجرا حجرا  

545

من غش العرب لم يدخل في شفاعتي ولم تنله مودتي وهو موضوع ومعارض لما صح عنه صلى الله عليه وسلم من قوله شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي وهو في الروض النضير رقم 43 و65 . والمشكاة 5598 و5599 .  

546

للإمام سكتتان فاغتنموا القراءة فيهما بفاتحة الكتاب   - التخريج: (لا أصل له)

547

كان للنبي صلى الله عليه وسلم سكتتان سكتة حين يكبر وسكتة حين يفرغ من قراءته . ( ضعيف ) _ ولم يستحب أحمد أن يسكت الإمام لقراءة المأموم الفاتحة ومما يؤيد عدم سكوته صلى الله عليه وسلم تلك السكتة الطويلة قول أبي هريرةرضي االه عنه كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كبر للصلاة سكت هنية فقلت يا رسول الله أرأيت سكوتك بين التكبير والقراءة ماذا تقول قال أقول اللهم باعد بيني وبين خطاياي . . . الحديث . فلو كان يسكت بعد الفاتحة بمقدارها لسألوه عنها .  

548

لئن أظهرني الله عليهم ( يعني كفار قريش الذين قتلوا حمزة ) لأمثلن بثلاثين رجل منهم   - التخريج: (ضعيف)

549

لئن ظفرت بقريش لأمثلن بثلاثين رجلا منهم فأنزل الله عز وجل في ذلك { وإن عاقبتم فعاقبوا . . . . . إلى قوله يمكرون } . ( ضعيف ) _  

550

رحمة الله عليك إن كنت ما علمت لوصولا للرحم فعولا للخيرات والله لولا حزن من بعدك عليك لسرني أن أتركك حتى يحشرك الله من بطون السباع أوكلمة نحوها أم والله على ذلك لأمثلن بسبعين كمثلتك فنزل جبريل عليه السلام على محمد صلى الله عليه وسلم بهذه السورة وقرأ { وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به } إلى آخر الآية فكفر رسول الله صلى الله عليه وسلم يعني عن يمينه وأمسك عن ذلك . وسبب نزول الآية السابقة في هذه الحادثة صحيح فقد قال أبي بن كعب لما كان يوم أحد أصيب من الأنصار أربعة وستون رجلا ومن المهاجرين ستة فمثلوا بهم وفيهم حمزة فقالت الأنصار لئن أصبناهم مثل هذا لنربين عليهم فلما كان يوم فتح مكة أنزل الله عز وجل { وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به } الآية فقال رجل لا قريش بعد اليوم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كفوا عن القوم غير أربعة رواه الترمذي والحاكم وهو صحيح الإسناد .   - التخريج: (ضعيف)

551

من قلد عالما لقي الله سالما   - التخريج: (لا أصل له)

552

جلس صلى الله عليه وسلم على مرفقة حرير . ( لا أصل له ) _ وهذا خلاف حديث حذيفة قال نهانا رسول الله أن نشرب في آنية الذهب والفضة وأن نأكل فيها وعن لبس الحرير والديباج وأن نجلس عليه أخرجه البخاري وقال عليه السلام لاتلبسوا الحرير فإنه من لبسه في الدنيا لم يلبسه في الآخرة متفق عليه . ( لأن الجلوس لبس لغة وشرعا كما قال أنس رضي الله عنه قمت إلى حصير لنا قد اسود من طول ما لبس .  

553

عادي الأرض لله وللرسول ثم لكم من بعد فمن أحيا أرضا ميتة فهي له وليس لمحتجر حق بعد ثلاث سنين منكر بهذا التمام وأما قوله من أحيا أرضا ميتة فهي له ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم من طرق أخرى عند أبي داود وغيره وللبخاري معناه وكان الناس يحتجرون على عهد عمر رضي الله عنه فقال من أحيا أرضا فهي له قال يحيى كأنه لم يحلها له بالتحجير حتى يحييها  

554

إن حادينا نام فسمعنا حاديكم فملت إليكم فهل تدرون أنى كان الحداء قالوا لا والله قال إن أباهم مضر خرج إلى بعض رعاته فوجد إبله قد تفرقت فأخذ عصا فضرب بها كف غلامه فعدا الغلام في الوادي وهو يصيح يا يداه يا يداه فسمعت الإبل فعطفت عليه فقال مضر لو اشتق مثل هذا لانتفعت به الإبل واجتمعت فاشتق الحداء  

555

من فقه الرجل المسلم أن يصلح معيشته وليس من حبك الدنيا طلب ما يصلحك   - التخريج: (ضعيف جداً)

556

من فقه الرجل رفقه في معيشته   - التخريج: (ضعيف)

557

خذوا من القرآن ما شئتم لما شئتم   - التخريج: (لا أصل له)

558

ليس بكريم من لم يتواجد عند ذكر الحبيب  

559

كان يقرأ في صلاة المغرب ليلة الجمعة { قل يا أيها الكافرون } و{ قل هو الله أحد } ويقرأ في العشاء الآخرة ليلة الجمعة { الجمعة } و{ المنافقون }   - التخريج: (ضعيف جداً)

560

كان يصلي في شهر رمضان في غير جماعة بعشرين ركعة والوتر ( موضوع ) _ وهوخلاف حديث عائشة قالت ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة رواه الشيخان وكذلك قال الحافظ ابن حجر وزاد هذا مع كون عائشة أعلم بحال النبي صلى الله عليه وسلم ليلا من غيرها قال الألباني ووافقها جابر بن عبد الله رضي الله عنه فذكر أن النبي صلى الله عليه وسلم لما أحيا بالناس ليلة في رمضان صلى ثماني ركعات وأوتر وحديث عائشة الآخر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج ليلة من جوف الليل فصلى في المسجد وصلى رجال بصلاته فأصبح الناس فتحدثوا فاجتمع أكثر منهم فصلوا معه فاصبح الناس فتحدثوا فكثر أهل المسجد من الليلة الثالثة فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى بصلاته . . . الحديث نحو حديث جابر وفيه ولكن خشيت أن تفرض عليكم فتعجزوا عنها .

 ( رواه البخاري ومسلم )  

561

إن الله لم يأذن لمترنم بالقرآن موضوع وهو معارض للحديث الصحيح ما أذن الله لشيء ما أذن لنبي ( حسن الصوت ) وفي لفظ حسن الترنم يتغنى بالقرآن ( يجهر به ) رواه الشيخان والطحاوي وغيرهما  

562

كان يمكن جبهته وأنفه من الأرض ثم يقوم كأنه السهم لايعتمد على يديه . ( موضوع ) _ وهذا يخالف ما رواه البخاري في صحيحه عنه صلى الله عليه وسلم أنه كان إذا رفع رأسه من السجدة الثانية جلس واعتمد على الأرض ثم قام . انظر ص 330 .  

563

ادفنوا موتاكم وسط قوم صالحين فإن الميت يتأذى بجار السوء كما يتأذى الحي بجار السوء  

564

الفقر أزين على المؤمن وأحسن من العذار على خد الفرس   - التخريج: (ضعيف)

565

من اتخذ مغفرا ليجاهد به في سبيل الله غفر الله له ومن اتخذ بيضة بيض الله وجهه يوم القيامة ومن اتخذ درعا كانت له سترا من النار يوم القيامة منكر جدا  

566

إن لي حرفتين اثنتين فمن أحبهما فقد أحبني ومن أبغضهما فقد أبغضني الفقر والجهاد قال الألباني وهو منكر عندي فقد صح عنه صلى الله عليه وسلم انه تعوذ من الفقر فكيف يعقل أن يحض صلى الله عليه وسلم امته على ماتعوذ منه   - التخريج: (لا أصل له)

567

خير هذه الأمة فقراؤها وأسرعها تضجعا في الجنة ضعفاؤها   - التخريج: (لا أصل له)

568

من رفع يديه في الصلاة فلا صلاة له فيه مأمون بن احمد الهروي دجال يضع الحديث وترجمته كلها تدور على الإنتصار للإمام أبي حنيفة والطعن في الإمام الشافعي أنظر بقية الشرح ص 40 فائدة الرفع عند الركوع والرفع منه ورد فيه احاديث كثيرة جدا بل هي متواترة عند العلماء بل ثبت الرفع عنه صلى الله عليه وسلم مع كل تكبيرة في أحاديث كثيرة  

569

من قرأ خلف الإمام ملىء فوه نارا من موضوعات الهروي المذكور في الحديث 568  

570

يكون في أمتي رجل يقال له محمد بن إدريس أضر على أمتي من إبليس ويكون في أمتي رجل يقال له أبو حنيفة هو سراج أمتي وضعه الهروي كما في الحديثين السابقين 568 و569  

571

كم من حوراء عيناء ما كان مهرها إلا قبضة من حنطة أو مثلها من تمر  

572

ثلاث من كن فيه أظله الله تحت ظل عرشه يوم لاظل إلا ظله الوضوء على المكاره والمشي إلى المساجد في الظلم وإطعام الجائع  

573

من صلى خلف عالم تقي فكأنما صلى خلف نبي   - التخريج: (لا أصل له)

574

إنما يفعل هذا ( يعني تقبيل اليد ) الأعاجم بملوكها وإني لست بملك إنما أنا رجل منكم ( انظر الشرح عن جواز تقبيل اليد ص 44 )  

575

ما تلف مال في بر ولا بحر إلا بحبس الزكاة   - التخريج: (منكر)

576

إنما أتي داود عليه السلام من النظرة  

577

إذا رأيتم أمتي تهاب الظالم أن تقول له إنك أنت ظالم فقد تودع منهم   - التخريج: (ضعيف)

578

أحبوا العرب وبقاءهم فإن بقاءهم نور في الإسلام وإن فناءهم ظلمة في الإسلام   - التخريج: (ضعيف)

579

هذا أول يوم انتصف فيه العرب من العجم يعني يوم ذي قار   - التخريج: (ضعيف)

580

ما من امرىء مسلم يرد عن عرض أخيه إلا كان حقا على الله أن يرد عنه نار جهنم يوم القيامة ثم تلا هذه الآية { وكان حقا علينا نصر المؤمنين }   - التخريج: (ضعيف)

581

إذا استشاط السلطان تسلط الشيطان   - التخريج: (ضعيف)

582

إن الغضب من الشيطان وإن الشيطان خلق من النار وإنما تطفأ النار بالماء فإذا غضب أحدكم فليتوضأ   - التخريج: (ضعيف)

583

أترعون عن ذكر الفاجر اذكروه بما فيه يحذره الناس  

584

ليس لفاسق غيبة   - التخريج: (باطل)

585

من ألقى جلباب الحياء فلا غيبة له   - التخريج: (ضعيف جداً)

586

ليس مني ذو حسد ولا نميمة ولا كهانة ولا أنا منه ثم تلا هذه الآية { والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانا مبينا }  

587

ثلاثة من كن فيه آواه الله في كنفه وستر عليه برحمته وأدخله في محبته من إذا أعطي شكر وإذا قدر غفر وإذا غضب فتر  

588

من دفع غضبه دفع الله عنه عذابه ومن حفظ لسانه ستر الله عورته ومن اعتذر إلى الله قبل عذره  

589

لا يحل لثلاثة نفر يكونون بأرض فلاة إلا أمروا عليهم أحدهم هكذا ضعيف وإنما صح بلفظ إذا كان ثلاثة في سفر فليؤمروا أحدهم وسنده حسن  

590

من أمر بمعروف فليكن أمره بمعروف   - التخريج: (ضعيف جداً)

591

من صلى ركعة لم يقرأ فيها بأم القرآن فلم يصل إلا وراء الإمام . والحديث صحيح بدون قوله إلا وراء الإمام يشهد له قوله صلى الله عليه وسلم لاصلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب رواه الشيخان عن عبادة بن الصامت وقوله صلى الله عليه وسلم للمسيء صلاته بعد أن أمره بقراءة الفاتحة في الركعة الأولى ثم اصنع ذلك في صلاتك كلها رواه البخاري وغيره لكن في معنى هذه الزيادة إلا وراء الإمام قوله صلى الله عليه وسلم من كان له إمام فقراءة الإمام له قراءة وهو حديث صحيح انظر الشرح ص58   - التخريج: (ضعيف)

592

أسست السموات السبع والأرضون السبع على { قل هو الله أحد }  

593

الجنة تحت أقدام الأمهات من شئن أدخلن ومن شئن أخرجن هكذا موضوع ويغني عنه حديث معاوية بن جاهمة أنه جاء النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله أردت أن أغزو وقد جئت أستشيرك فقال هل لك أم قال نعم قال فالزمها فإن الجنة تحت رجليها رواه النسائي وغيره كالطبراني وسنده حسن وصححه الحاكم ووافقه الذهبي وأقره المنذري  

594

هدية الله إلى المؤمن السائل على بابه  

595

إذا مدح الفاسق غضب الرب واهتز لذلك العرش   - التخريج: (منكر)

596

الناس كأسنان المشط وإنما يتفاضلون بالعافية والمرء كثير بأخيه يرفده ويحمله ولا خير في صحبة من لا يرى لك مثل ما ترى له   - التخريج: (ضعيف جداً)

597

نعم خصال أربع الدعاء لهما والاستغفار لهما وإنفاذ وعدهما وصلة الرحم التي لا رحم لك إلا من قبلهما قاله لمن سأله هل بقي من بر أبوي شيء بعد موتهما   - التخريج: (ضعيف)

598

لما قدم المدينة جعل النساء والصبيان والولائد يقلن طلع البدر علينا من ثنيات الوداع وجب الشكر علينا مادعا لله داع   - التخريج: (ضعيف)

599

إذا مات الرجل منكم فدفنتموه فليقم أحدكم عند رأسه فليقل يا فلان ابن فلانة فإنه سيسمع فليقل يا فلان ابن فلانة فإنه يستوي قاعدا فليقل يا فلان ابن فلانة فإنه سيقول أرشدني أرشدني رحمك الله فليقل اذكر ما خرجت عليه من دار الدنيا شهادة أن لاإله إلا الله وحده لاشريك له وأم محمدا عبده ورسوله وأن الساعة آتية لا ريب فيها وأن الله يبعث من في القبور فإن منكرا ونكيرا يأخذ كل واحد منهما بيد صاحبه ويقول له ما نصنع عند رجل قد لقن حجته فبكون الله حجيجهما دونه   - التخريج: (منكر)

600

جبلت القلوب على حب من أحسن إليها وبغض من أساء إليها  

601

اتخذوا السراويلات فإنها من أستر ثيابكم وخصوا بها نساءكم إذا خرجن  

602

إن الله عز وجل يقول أنا الله لا إله إلا أنا ملك الملوك ومالك الملوك قلوب الملوك بيدي وإن العباد أطاعوني حولت قلوب ملوكهم عليهم بالرأفة والرحمة وإن العباد عصوني حولت قلوب ملوكهم بالسخط والنقمة فساموهم سوء العذاب فلا تشغلوا أنفسكم بالدعاء على الملوك ولكن أشغلوا أنفسكم بالذكر والتضرع أكفكم ملوككم   - التخريج: (ضعيف جداً)

603

إن لله تعالى مجاهدين في الأرض أفضل من الشهداء أحياء مرزوقين يمشون على الأرض يباهي الله بهم ملائكة السماء وتزين لهم الجنة كما تزينت أم سلمة لرسول الله صلى الله عليه وسلم هم الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر والمحبون في الله والمبغضون في الله والذي نفسي بيده إن العبد منهم ليكون في الغرفة فوق الغرفات فوق غرف الشهداء للغرفة منها ثلاثمائة ألف باب منها الياقوت والزمرد الأخضر على كل باب نور وإن الرجل منهم ليتزوج بثلاثمائة ألف حوراء قاصرات الطرف عين كلما التفت إلى واحدة منهن فنظر إليها تقول له أتذكر يوم كذا وكذا أمرت بالمعروف ونهيت عن المنكر كلما نظر إلى واحدة منهن ذكرت له مقاما أمر فيه بمعروف ونهى فيه عن منكر   - التخريج: (لا أصل له)

604

السلطان ظل من ظل الرحمن في الأرض يأوي إليه كل مظلوم من عباده فإن عدل كان له الأجر وعلى الرعية الشكر وإن جار أو حاف أوظلم كان عليه الإصر وعلى الرعية الصبر وإذا جارت الولاة قحطت السماء وإذا منعت الزكاة هلكت المواشي وإذا ظهر الربا ( وفي نسخة الزنا ) ظهر الفقر والمسكنة وإذا أخفرت الذمة أديل للكفار  

605

لو قيل لأهل النار إنكم ماكثون في النار عدد كل حصاة في الدنيا سنة لفرحوا بها ولو قيل لأهل الجنة إنكم ماكثون في الجنة عدد كل حصاة في الدنيا سنة لحزنوا ولكنهم خلقوا للأبد والأمد  

606

ليأتين على جهمم يوم تصفق أبوابها ما فيها من أمة محمد أحد  

607

ليأتين على جهنم يوم كأنها زرع هاج وآخر تخفق أبوابها   - التخريج: (باطل)

608

ليؤمكم أحسنكم وجها فإنه أحرى أن يكون أحسنكم خلقا وقوا بأموالكم عن أعراضكم وليصانع أحدكم بلساته عن دينه ( ليس في الشرع ما يدل على أن هناك ارتباط بين حسن الوجه وحسن الخلق فقد روى أحمد في مسنده أن أبا لهب لعنه الله كان وضيء الوجه من أجمل الناس مع ذلك فقد كان من أسوء خلق الله خلقا وأشدهم إيذاء لرسول الله صلى الله عليه وسلم وقد صح عنه صلى الله عليه وسلم قوله إن الله لاينظر إلى صوركم ولا إلى أجسامكم ولا إلى أموالكم ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم رواه مسلم وغيره  

609

إذا كانوا ثلاثة فليؤمهم أقرؤهم لكتاب الله فإن كانوا في القراءة سواء فأكبرهم سنا فان كانوا في السن سواء فأحسنهم وجها ( ولكن هناك أحاديث صحيحة تبين الأحق بالإمامة مثل حديث أبي مسعود البدري مرفوعا يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله فإن كانوا في القراءة سواء فأعلمهم بالسنة فإن كانوا في السنة سواء فأقدمهم هجرة فإن كانوا في الهجرة سواء فأكبرهم سنا رواه مسلم وغيره )   - التخريج: (منكر)

610

ما من مؤمن يعزي أخاه بمصيبة إلا كساه الله سبحانه من حلل الكرامة يوم القيامة   - التخريج: (ضعيف)

611

ما خاب من استخار ولا ندم من استشار ولا عال من اقتصد  

612

الأكل مع الخادم من التواضع فمن أكل معه اشتاقت له الجنة  

613

ادفنوا موتاكم وسط قوم صالحين فإن الميت يتأذى بجار السوء كما يتأذى الحي بجار السوء  

614

إن لله تعالى في كل يوم جمعة ستمائة ألف عتيق من النار كلهم قد استوجبوا النار   - التخريج: (منكر)

615

التائب من الذنب كمن لاذنب له وإذا أحب الله عبدا لم يضره ذنب   - التخريج: (ضعيف)

616

التائب من الذنب كمن لاذنب له والمستغفر من الذنب وهو مقيم عليه كالمستهزىء بربه ومن آذى مسلما كان عليه من الإثم مثل منابت النخل   - التخريج: (ضعيف)

617

استرشدوا العاقل ترشدوا ولا تعصوه تندموا  

618

مثل الذي يتعلم العلم في صغره كالنقش في الحجر ومثل الذي يتعلم العلم في كبره كالذي يكتب على الماء  

619

من تعلم العلم وهو شاب كان بمنزلة وسم في حجر ومن تعلمه بعد كبر فهو بمنزلة كتاب على ظهر الماء  

620

من أصبح يوم الجمعة صائما وعاد مريضا وأطعم مسكينا وشيع جنازة لم يتبعه ذنب أربعين سنة  

621

من أغاث ملهوفا كتب الله له ثلاثا وسبعين مغفرة واحدة فيها صلاح أمره كله وثنتان وسبعون له درجات يوم القيامة  

622

ماجبل ولي الله إلا على السخاء وحسن الخلق  

623

من أفطر يوما في شهر رمضان في الحضر فليهد بدنة فإن لم يجد فليطعم ثلاثين صاعا من تمر المساكين  

624

من اكتحل بالإثمد يوم عاشوراء لم يرمد أبدا  

625

الإيمان نصفان نصف في الصبر ونصف في الشكر   - التخريج: (ضعيف جداً)

626

من رابط فواق ناقة حرمه الله على النار   - التخريج: (منكر)

627

من صبر على سوء خلق امرأته أعطاه الله من الأجر مثل ما أعطى أيوب على بلائه ومن صبرت على سوء خلق زوجها أعطاها الله مثل ثواب آسية امرأة فرعون   - التخريج: (لا أصل له)

628

تنقه وتوقه   - التخريج: (ضعيف)

629

من بات على طهارة ثم مات من ليلته مات شهيدا  

630

قال الله تعالى الإخلاص سر من سري استودعته قلب من أحببت من عبادي   - التخريج: (ضعيف)

631

ثلاثة ليس عليهم حساب فيما طعموا اذا كان حلالا الصائم والمتسحر والمرابط في سبيل الله . ( موضوع ) _ انظر الشرح في الكتاب وأن تعجيل الفطر جاء في أحاديث كثيرة صحيحة منها لاتزال أمتي يخير أو على الفطرة ما لم يؤخروا المغرب إلى أن تشتبك النجوم . ( صححه الحاكم ووافقه الذهبي وهو كذلك ) _ ولايزال الناس بخير ما عجلوا الفطر ( صحيح ) _ وقال أنس كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفطر قبل أن يصلي على رطبات فإن لم تكن رطبات فتمرات فإن لم تكن تمرات حسا حسوات من ماء . وهو في صحيح أبي داود برقم 2040 وما قبله متفق عليه وهو مخرج في الارواء 899  

632

أول من يدعى إلى الجنة الحمادون الذين يحمدون الله في السراء والضراء   - التخريج: (ضعيف)

633

من نظر في الدنيا إلى من هو دونه ونظر في الدين إلى من هو فوقه كتبه الله صابرا وشاكرا ومن نظر في الدنيا إلى من هو فوقه وفي الدين إلى من هو دونه لم يكتبه الله صابرا ولا شاكرا . ( لاأصل له بهذا اللفظ ) _ ويغني عن هذا الحديث قوله صلى الله عليه وسلم انظروا إلى من هو أسفل منكم ولاتنظروا إلى من هو فوقكم فإنه أجدر أن لاتزدروا نعمة الله عليكم رواه مسلم والترمذي وصححه وهو عند البخاري نحوه .  

634

إنكم لاتسعون الناس بأموالكم فليسعهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق   - التخريج: (ضعيف)

635

ذروا العارفين المحدثين من أمتي لاتنزلوهم الجنة ولا النار حتى يكون الله الذي يقضي فيهم يوم القيامة  

636

المتحابون في الله على كراسي من ياقوت أحمر حول العرش   - التخريج: (منكر)

637

إن الله يحب الملحين في الدعاء   - التخريج: (باطل)

638

الجالس وسط الحلقة ملعون   - التخريج: (ضعيف)

639

ركعتان من المتزوج أفضل من سبعين ركعة من الأعزب  

640

ركعتان من المتأهل خير من اثنتين وثمانين ركعة من العزب   - التخريج: (باطل)

641

كان الناس يعودون داود يظنون أن به مرضا وما به إلا شدة الخوف من الله تعالى  

642

السواك يزيد الرجل فصاحة  

643

إن الملائكة لتفرح بذهاب الشتاء لما يدخل على فقراء المؤمنين منه من الشدة   - التخريج: (منكر)

644

حامل كتاب الله له في بيت مال المسلمين في كل سنة مائتا دينار فإن مات وعليه دين قضى الله ذلك الدين  

645

من قرأ القرآن فله مائتا دينار فان لم يعطها في الدنيا أعطيها في الآخرة  

646

شاب سفيه سخي أحب إلي من شيخ بخيل عابد إن السخي قريب من الله فريب من الجنة بعيد من النار وإن البخيل بعيد من الجنة قريب من النار  

647

أي الخلق اعجب إليكم إيمانا قالوا الملائكة قال وما لهم لا يؤمنون وهم عند الله عز وجل قالوا فالنبيون قال وما لهم لا يؤمنون والوحي ينزل عليهم قالوا فنحن قال وما لكم لا تؤمنون وأنا بين أظهركم قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ألا إن أعجب الخلق إلي ايمانا لقوم يكونون من بعدكم يجدون صحفا فيها كتاب يؤمنون بما فيها   - التخريج: (ضعيف)

648

أتدرون أي أهل الإيمان أفضل إيمانا قالوا يا رسول الله الملائكة قال هم كذلك ويحق ذلك لهم وما يمنعهم وقد أنزلهم الله المنزلة التي أنزلهم بها بل غيرهم قالوا يا رسول الله فالأنبياء الذين أكرمهم الله تعالى بالنبوة والرسالة قال هم كذلك ويحق لهم ذلك وما يمنعهم وقد أنزلهم الله المنزلة التي أنزلهم بها بل غيرهم قال قلنا فمن هم يا رسول الله قال أقوام يأتون من بعدي في أصلاب الرجال فيؤمنون بي ولم يروني ويجدون الورق المعلق فيعملون بما فيه فهؤلاء أفضل أهل الإيمان إيمانا   - التخريج: (ضعيف جداً)

649

إن أشد أمتي حبا لي قوم يأتون من بعدي يؤمنون بي ولم يروني يعملون بما في الورق المعلق . ( موضوع بهذا اللفظ ) _ إنما يصح من هذا الحديث بعضه وهو من حديث أبي جمعة رضي الله عنه قال تغدينا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعنا أبو عبيدة بن الجراح فقال يا رسول الله أحد منا خير منا أسلمنا وجاهدنا معك قال نعم قوم يكونون من بعدكم يؤمنون بي ولم يروني رواه الدارمي وأحمد والحاكم وصححه ووافقه الذهبي واسناد الدارمي وأحد اسنادي أحمد صحيح .  

650

أحبوا قريشا فإنه من أحبهم أحبه الله تعالى   - التخريج: (ضعيف جداً)

651

من ادهن ولم يسم ادهن معه سبعون شيطانا   - التخريج: (كذب)

652

ما من عبدين متحابين في الله يستقبل أحدهما صاحبه فيصافحه ويصليان على النبي صلى الله عليه وسلم إلا لم يتفرقا حتى يغفر الله لهما ذنوبهما ما تقدم منها وما تأخر منكر جدا بهذا اللفظ فقد جاءت أحاديث كثيرة عن جمع من الصحابة بمعنى هذا الحديث لكن ليس في شيء منها ذكر الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم ولا مغفرة ما تأخر أيضا من الذنوب  

653

الصائم في عبادة وإن كان راقدا على فراشه   - التخريج: (ضعيف)

654

ثلاث من جاء بهن مع إيمان دخل أي أبواب الجنة شاء وزوج من الحور العين حيث شاء من عفا عن قاتله وأدى دينا خفيا وقرأ دبر كل صلاة مكتوبة عشر مر ات { قل هو الله أحد } قال فقال أبو بكر أو إحداهن يا رسول الله قال أو إحداهن   - التخريج: (ضعيف جداً)

655

إذا انفلتت دابة أحدكم بأرض فلاة فليناد يا عباد الله احبسوا علي يا عباد الله احبسوا علي فإن لله في الأرض حاضرا سيحبسه عليكم   - التخريج: (ضعيف)

656

إذا أضل أحدكم شيئا أو اراد أحدكم غوثا وهو بأرض ليس بها أنيس فليقل يا عباد الله أغيثوني يا عباد الله أغيثوني فإن لله عبادا لا نراهم   - التخريج: (ضعيف)

657

من ترك أربع جمعات من غير عذر فقد نبذ الإسلام وراء ظهره   - التخريج: (ضعيف)

658

عج حجر إلى الله تعالى فقال إلهي وسيدي عبدتك منذ كذا وكذا سنة ( وفي رواية ألف سنة ) ثم جعلتني في رأس كنيف فقال أوما ترضى أن عدلت بك عن مجالس القضاة  

659

أيما شاب تزوج في حداثة سنه عج شيطانه يا ويله عصم مني دينه  

660

كان إذا صلى مسح بيده اليمنى على رأسه ويقول بسم الله الذي لاإله غيره الرحمن الرحيم اللهم أذهب عني الهم والحزن   - التخريج: (ضعيف جداً)

661

كنت أول النبيين في الخلق وآخرهم في البعث فبدأ بي قبلهم . ( ضعيف ) ويغني عنه قوله صلى الله عليه وسلم كنت نبيا وآدم بين الروح والجسد رواه أحمد وسنده صحيح ولكن لادلالة فيه أن النبي صلى الله عليه وسلم أول خلق الله تعالى خلافا لما يظن البعض  

662

صنفان من أمتي لا تنالهما شفاعتي القدرية والمرجئة قلت يا رسول الله ما المرجئة قال قوم يزعمون أن الايمان قول بلا عمل قلت ما القدرية قال الذين يقولون المشيئة إلينا  

663

لا راحة للمؤمن دون لقاء الله عز وجل لا أصل له مرفوعا ولكن روي عن عبد الله بن مسعود ليس للمؤمن راحة دون لقاء الله فمن كانت راحته في لقاء الله عز وجل فكأن قد فهذه طريق موقوفة على ابن مسعود فهو عنه صحيح  

664

من كنوز البر كتمان المصائب وما صبر من بث  

665

الصدقة تمنع ميتة السوء   - التخريج: (ضعيف)

666

حاكوا الباعة فإنه لا ذمة لهم   - التخريج: (لا أصل له)

667

غبن المسترسل حرام   - التخريج: (ضعيف جداً)

668

غبن المسترسل ربا   - التخريج: (باطل)

669

عليكم بالعمائم فإنها سيما الملائكة وأرخوها خلف ظهوركم   - التخريج: (منكر)

670

لو استقبلت من أمري ما استدبرت لأخذت فضول الأغنياء فقسمتها على فقراء المهاجرين لااصل له مرفوعا وإنما روي عن عمر رضي الله عنه  

671

ذاكر الله في الغافلين مثل الذي يقاتل عن الفارين وذاكر الله في الغافلين مثل الشجرة الخضراء في وسط الشجر الذي قد تحات ورقه من الضريب ( قال يحيى بن سليم يعني ب الضريب البرد الشديد ) وذاكر الله في الغافلين يغفر له بعدد كل فصيح وأعجم قال فالفصيح بنو آدم والأعجم البهائم ) وذاكر الله في الغافلين يعرفه الله عز وجل مقعده من الجنة   - التخريج: (ضعيف جداً)

672

ذاكر الله في الغافلين بمنزلة الصابر في الفارين   - التخريج: (ضعيف جداً)

673

قسم من الله عز وجل لايدخل الجنة بخيل  

674

المغبون لامحمود ولا مأجور   - التخريج: (ضعيف)

675

أتاني جبريل فقال يا محمد ماكس عن درهمك فإن المغبون لا مأجور ولا محمود   - التخريج: (لا أصل له)

676

من ساء خلقه من الرقيق والدواب والصبيان فاقرؤوا في أذنه { أفغير دين الله يبغون } الآية  

677

ابن آدم عندك ما يكفيك وأنت تطلب ما يطغيك ابن آدم لا من قليل تقنع ولا من كثير تشبع ابن آدم إذا أصبحت معافى في جسدك آمنا في سربك عندك قوت يومك فعلى الدنيا العفاء  

678

نهى أن تحلق المرأة راسها   - التخريج: (ضعيف)

679

إذا كان يوم عرفة إن الله ينزل إلى السماء الدنيا فيباهي بهم الملائكة فيقول انظروا إلى عبادي أتوني شعثا غبرا ضاحين من كل فج عميق أشهدكم أني قد غفرت لهم فتقول الملائكة يا رب فلان كان يرهق وفلان وفلانة قال يقول الله عز وجل قد غفرت لهم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فما من يوم أكثر عتيق من المار من يوم عرفة   - التخريج: (ضعيف)

680

إن لإبليس مردة من الشياطين يقول لهم عليكم بالحجاج والمجاهدين فأضلوهم عن السبيل   - التخريج: (ضعيف جداً)

681

عليكم بالصلاة بين العشاءين فإنها تذهب بملاغاة أول النهار وتهذب آخره  

682

أول من أشفع له من أمتي أهل المدينة وأهل مكة وأهل الطائف   - التخريج: (ضعيف)

683

أمان لأهل الأرض من الغرق القوس وأمان لأهل الأرض من الآختلاف الموالاة لقريش قريش أهل الله فإذا خالفتها قبيلة من العرب صاروا حزب إبليس   - التخريج: (ضعيف جداً)

684

إنكم في زمان من ترك منكم عشر ما أمر به هلك ثم يأتي زمان من عمل منهم بعشر ما أمر به نجا . ( انظر الحديث في الصحيحة برقم 2510 فقد صححه الألباني هناك بعد أن ظهر له ما يخالف رأيه في تخريج هذا الحديث هنا فراجعه ) .   - التخريج: (ضعيف)

685

لا صرورة في الإسلام   - التخريج: (ضعيف)

686

اللهم واقية كواقبة الوليد   - التخريج: (ضعيف)

687

اتخذوا السودان فإن ثلاثة منهم من سادات أهل الجنة لقمان الحكيم والنجاشي وبلال المؤذن   - التخريج: (ضعيف جداً)

688

أوحى الله عز وجل إلى داود النبي صلى الله عليه وسلم يا داود ما من عبد يعتصم بي دون خلقي أعرف ذلك من نيته فتكيده السموات بمن فيها إلا جعلت له من بين ذلك مخرجا وما من عبد يعتصم بمخلوق دوني أعرف منه نيته إلا قطعت أسباب السماء بين يديه وأرسخت الهوى من تحت قدميه وما من عبد يعطيني إلا وأنا معطيه قبل أن يسألني وغافر له قبل أن يستغفر لي  

689

زين الصلاة الحذاء  

690

أطعمني جبريل الهريسة من الجنة لأشد بها ظهري لقيام الليل وفي رواية أخرى عن أبي هريرة قال شكى رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى جبريل قلة الجماع فتبسم جبريل حتى تلألأ مجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم من بريق ثنايا جبريل ثم قال أين أنت من أكل الهريسة فإن فيها قوة أربعين رجلا  

691

ثلاث من كنوز البر إخفاء الصدقة وكتمان الشكوى وكتمان المصيبة يقو ل الله عز وجل إذا ابتليت عبدي ببلاء فصبر لم يشكني إلى عواده أبدلته لحما خيرا من لحمه ودما خيرا من دمه فإن أرسلته أرسلته ولاذنب له وإن توفيته فإلى رحمتي  

692

ثلاث من كنوز البر كتمان الأوجاع والبلوى والمصيبات ومن بث لم يصبر   - التخريج: (ضعيف جداً)

693

من كنوز البر كتمان المصائب والأمراض والصدقة   - التخريج: (ضعيف)

694

أنا خاتم الأنبياء وأنت يا علي خاتم الأولياء  

695

بعثت بمداراة الناس  

696

لا بأس بقضاء شهر رمضان مفرقا ويخالفه حديث أبو هريرة من كان عليه من رمضان شيء فليسرده ولا يقطعه وهو حسن الإسناد   - التخريج: (ضعيف)

697

الإيمان بالنية واللسان والهجرة بالنفس والمال . ( موضوع ) _ والمحفوظ عن يحيى بن سعيد ما رواه عن جماعة بإسناده الصحيح مرفوعا بلفظ إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرىء ما نوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله رواه الشيخان وغيرهما  

698

إن فاتحة الكتاب وآية الكرسي والآيتين من ( آل عمران ) { شهد الله أن لاإله إلا هو والملائكة وألوا العلم قائما بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم إن الدين عند الله الإسلام } و{ قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء } إلى قوله { وترزق من تشاء بغير حساب} هن مشفعات ما بينهن وبين الله حجاب فقلن يا رب تهبطنا إلى أرضك وإلى من يعصيك قال الله بي حلفت لا يقرؤهن أحد من عبادي دبر كل صلاة إلا جعلت الجنة مأواه على ما كان فيه وإلا أسكنته حظيرة الفردوس وإلا قضيت له كل يوم سبعين حاجة أدناها المغفرة  

699

لما نزلت { الحمد لله رب العالمين } وآية { الكرسي } و{ شهد الله } وقل { اللهم مالك الملك } إلى { غير حساب } تعلقن بالعرش وقلن أنزلتنا على قوم يعملون بعاصيك فقال وعزتي وجلالي وارتفاع مكاني لايتلوكن عبد دبر كل صلاة مكتوبة الا غفرت له ما كان فيه وأسكنته جنة الفردوس ونظرت إليه كل يوم سبعين مرة وقضيت له سبعين حاجة أدناها المغفرة  

700

أيما ناشيء نشأ في طلب العلم والعبادة حتى يكبر وهو على ذلك أعطاه الله يوم القيامة ثواب اثنين وسبعين صديقا   - التخريج: (ضعيف جداً)

701

إن الرجل إذا ولي ولاية تباعد الله عز وجل منه   - التخريج: (لا أصل له)

702

كان نقش خاتم سليمان لاإله إلا الله محمد رسول الله  

703

كان فص خاتم سليمان بن داود سماويا فألقي إليه فأخذه فوضعه في خاتمه وكان نقشه أنا الله لاإله إلا أنا محمد عبدي ورسولي  

704

أهل الجنة جرد إلا موسى بن عمران فإن له لحية إلى سرته   - التخريج: (باطل)

705

من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب   - التخريج: (ضعيف)

706

كان إذا سمع المؤذن قال حي على الفلاح قال اللهم اجعلنا مفلحين  

707

كان إذا اهتم قبض على لحيته ( ضعيف من جميع طرقه ) _ وقد روي عن عائشة كان إذا اشتد غمه مسح بيده على رأسه ولحيته وتنفس صعداء وقال حسبي الله ونعم الوكيل فيعرف بذلك شدة غمه . ( اسناده ضعيف جدا ) _  

708

كان لايقعد في بيت مظلم حتى يضاء له بسراج  

709

إنما حر جهنم على أمتي كحر الحمام . ( موضوع ) _ انظر التعليق ص 147 وفيه أن هذا الحديث خطير يقضي على باب كبير من أبواب التربية والإصلاح في الشرع ألا وهو باب الوعيد وما فيه من الآيات والأحاديث في إيعاد العصاة من هذه الأمة بالنار الموقدة والأحاديث الصحيحة في بيان هذا كثيرة جدا . منها ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة ولا ينظر إليهم ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم المسبل إزاره والمنان الذي لايعطي شيئا إلا منه والمنفق سلعته بالحلف الكاذب . رواه مسلم عن أبي ذر . قوله صلى الله عليه وسلم في حديث الشفاعة حتى إذا فرغ الله من القضاء بين عباده وأراد أن يخرج من النار من أراد أن يخرج ممن كان يشهد أن لا إله إلا الله أمر الله الملائكة أن يخرجوهم فيعرفونهم بعلامة آثار السجود وحرم الله على النار أن تأكل من ابن آدم أثر السجود فيخرجونهم قد امتحشوا ( أي احترقوا والمحش احتراق الجلد وظهور العظم رواه الشيخان عن أبي هريرة وفي حديث أبي سعيد فيخرجون خلقا كثيرا قد أخذت النار إلى نصف ساقيه وإلى ركبتيه و. . . . رواه مسلم  

710

كان يستعط بدهن الجلجان إذا وجع رأسه يعني دهن السمسم   - التخريج: (لا يصح)

711

إذا سمعتم النداء فقوموا فإنها عزمة من الله  

712

نعم الرجل الفقيه إن احتيج إليه انتفع به وإن استغني عنه أغنى نفسه  

713

كان إذا أخذ من شعره أو قلم أظافره أو احتجم بعث به إلى البقيع فدفن   - التخريج: (باطل)

714

النساء على ثلاثة أصناف صنف كالوعاء تحمل وتضع وصنف كالعر وهو الجرب وصنف ودود ولود تعين زوجها على إيمانه فهي خير له من الكنز   - التخريج: (منكر)

715

نعم الفارس عويمر غير أنه _ يعني_ غير ثقيل   - التخريج: (ضعيف)

716

من لبس نعلا صفراء لم يزل في سرور ما دام لابسها وذلك قول الله عز وجل { صفراء فاقع لونها تسر الناظرين }  

717

من أشرك بالله فليس بمحصن   - التخريج: (ضعيف)

718

من اعتم فله بكل كورة حسنة فاذا حط فله بكل حطة حطة خطيئة  

719

مكارم الأخلاق عشرة تكون في الرجل ولا تكون في ابنه وتكون في الإبن ولا تكون في أبيه وتكون في العبد ولاتكون في سيده فقسمها الله عز وجل لمن أراد السعادة صدق الحديث وصدق البأس وحفظ اللسان وإعطاء السائل والمكافأة بالصنائع وأداء الأمانة وصلة الرحم والتذمم للجار والتذمم للصاحب وإقراء الضيف ورأسهن الحياء   - التخريج: (ضعيف جداً)

720

لايدخل ملكوت السماوات من ملأ بطنه   - التخريج: (لا أصل له)

721

لا تميتوا القلوب بكثرة الطعام والشراب فإن القلب كالزرع يموت إذا كثر عليه الماء   - التخريج: (لا أصل له)

722

الليل والنهار مطيتان فاركبوهما بلاغا إلى الآخرة وإياك والتسويف بالتوبة وإياك والغرة بحلم الله   - التخريج: (ضعيف جداً)

723

ما زنى عبد قط فأدمن على الزنا إلا ابتلي في أهل بيته  

724

من زنى زني به ولو بحيطان داره  

725

اشتروا الرقيق وشاركوهم في أرزاقهم يعني كسبهم وإياكم والزنج فإنهم قصيرة أعمارهم قليلة أرزاقهم . ( موضوع ) _ والحديث عليه لوائح الوضع ظاهرة فإن قصر الأعمار وقلة الأرزاق لا علاقة لها بالأمم بل بالأفراد . انظر ص 156 .  

726

إن اللوح المحفوظ الذي ذكر الله { بل هو قرآن مجيد في لوح محفوظ } في جبهة إسرائيل  - التخريج: (ضعيف)

727

دعوني من السودان إنما الأسود لبطنه وفرجه  

728

لا خير في الحبش إذا جاعوا سرقوا وإذا شبعوا زنوا وإن فيهم لخلتين حسنتين إطعام الطعام وبأس عند البأس  

729

الزنجي إذا شبع زنى وإذا جاع سرق وإن فيهم لسماحة ونجدة  

730

تخيروا لنطفكم وأنكحوا في الأكفاء وإياكم والزنج فإنه خلق مشوه  

731

تزوجوا ولا تطلقوا فإن الطلاق يهتز له العرش  

732

أول من أشفع له من أمتي أهل بيتي ثم الأقرب فالأقرب ثم الأنصار ثم من آمن بي واتبعني ثم اليمن ثم سائر العرب ثم الأعاجم ومن أشفع له أولا أفضل  

733

أول من أشفع له من أمتي العرب الذين رأوني وآمنوا بي وصدقوني ثم أشفع للعرب الذين لم يروني وأحبوني وأحبوا رؤيتي  

734

ألا أنبئكم بالفقيه قالوا بلى قال من لايقنط الناس من رحمة الله ولا يؤيسهم من روح الله ولا يؤمنهم من مكر الله ولا يدع القرآن رغبة عنه إلى ما سواه ألا لا خير في عبادة ليس فيها تفقه ولا في علم ليس فيه تفهم ولا قراءة ليس فيها تدبر   - التخريج: (منكر)

735

كثرة العرب وإيمانهم قرة عين لي فمن أقر بعيني أقررت بعينه  

736

تزوجوا الأبكار فإنهن أعذب أفواها وأفتح أرحاما وأثبت مودة . ( موضوع ) _ وقد روي الحديث بإسناد خير من هذا بلفظ قريب منه إلا أنه قال وانتق أرحاما وأرضى باليسير . والباقي مثله سواء وهومخرج في الصحيحة برقم 623 .  

737

من ولد له مولود فليحسن أدبه واسمه فإذا بلغ فليزوجه فإن بلغ ولم يزوجه فأصاب إثما باء بإثمه   - التخريج: (ضعيف)

738

تزوجوا الزرق فإن فيهن يمنا  

739

شر الحمير الأسود القصير  

740

شر المال في آخر الزمان المماليك  

741

الصمت أرفع العبادة   - التخريج: (ضعيف)

742

عاقبوا أرقاءكم على قدر عقولهم   - التخريج: (باطل)

743

عجبت لطالب الدنيا والموت يطلبه وغافل وليس بمغفول عنه ولضاحك ملء فيه ولايدري أأرضى الله أم أسخطه   - التخريج: (ضعيف جداً)

744

من توضأ ومسح عنقه لم يغل بالأغلال يوم القيامة  

745

من خرج حاجا فمات كتب له أجر الحاج إلى يوم القيامة ومن خرج معتمرا فمات كتب له أجر المعتمر إلى يوم القيامة   - التخريج: (ضعيف)

746

لاهم إلا هم الدين ولا وجع إلا وجع العين  

747

قال الله تعالى من لم يرض بقضائي وقدري فليلتمس ربا غيري   - التخريج: (ضعيف جداً)

748

الجمال صواب القول بالحق والكمال حسن العفاف بالصدق   - التخريج: (ضعيف جداً)

749

من أغاث ملهوفا كتب الله له ثلاثة وسبعين مغفرة واحدة منها صلاح أمره كله واثنتان وسبعون درجات له يوم القيامة وتمام الحديث عند ابن عساكر ومن قال أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له أحدا صمدا لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد كتب الله له بها أربعين ألف حسنة  

750

من فرج عن مؤمن لهفان غفر الله له ثلاثا وسبعين مغفرة واحدة يصلح بها أمر دنياه وآخرته وثنتين وسبعين يوفيها الله تعالى يوم القيامة  

751

من قضى لأخيه حاجة كنت واقفا عند ميزانه فإن رجح وإلا شفعت له  

752

وجبت محبة الله على من أغضب فحلم  

753

من قضى لأخيه المسلم حاجة كان له من الأجر كمن خدم الله عمره  

754

نعم الشيء الهدية أمام الحاجة  

755

إن الله عز وجل لما قضى خلقه واستلقى ووضع إحدى رجليه على الأخرى وقال لا ينبغي لأحد من خلقه أن يفعل هذا ( منكر جدا انظر التعليق ص 177 ) ومما يوهن من شأن هذا الحديث أنه صح عن عبادة بن تميم عن عمه أنه رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم مستلقيا في المسجد واضعا إحدى رجلبه على الأخرى رواه البخاري  

756

الأمر المفظع والحمل المضلع والشر الذي لا ينقطع إظهار البدع   - التخريج: (ضعيف جداً)

757

من وطىء امرأة وهي حائض فقضي بينهما ولد فأصابه جذام فلا يلومن إلا نفسه   - التخريج: (ضعيف)

758

من مشى مع ظالم ليعينه وهو يعلم أنه ظالم فقد خرج من الإسلام   - التخريج: (ضعيف جداً)

759

أربع من سعادة المرء أن تكون زوجته موافقة وأولاده أبرارا وإخوانه صالحين وأن يكون رزقه في بلده   - التخريج: (ضعيف جداً)

760

المؤمن كيس فطن حذر  

761

المدينة قبة الإسلام ودار الإيمان وأرض الهجرة ومبوأ الحلال والحرام   - التخريج: (ضعيف)

762

من لعق العسل ثلاث غدوات كل شهر لم يصبه عظيم من البلاء   - التخريج: (ضعيف)

763

من شرب العسل ثلاثة أيام في كل شهر على الريق عوفي من الداء الأكبر الفالج والجزام والبرص  

764

إذا أعطى أحدكم الريحان فلا يرده فإنه خرج من الجنة   - التخريج: (ضعيف)

765

تذهب الأرضون كلها يوم القيامة إلا المساجد فإنها تنضم بعضها إلى بعض  

766

أربع لايشبعن من أربع أرض من مطر وأنثى من ذكر وعين من نظر وعالم من علم  

767

خلق الورد الأحمر من عرق جبريل ليلة المعراج وخلق الورد الأبيض من عرقي وخلق الورد الأصفر من عرق البراق  

768

إن أحسن الحسن الخلق الحسن  

769

من ذهب في حاجة أخيه المسلم فقضيت حاجته كتبت له حجة وعمرة وإن لم تقض كتبت له عمرة  

770

إذا كان عشية عرفة هبط الله عز وجل إلى السماء الدنيا فيطلع على أهل الموقف مرحبا بزواري والوافدين إلى بيتي وعزتي لأنزلن إليكم ولأساوي مجلسكم بنفسي فينزل إلى عرفة فيعمهم بمغفرته ويعطيهم ما يسألون إلا المظالم ويقول يا ملائكتي أشهدكم أني قد غفرت لهم ولا يزال كذالك إلى أن تغيب الشمس ويكون إمامهم إلى المزدلفة ولا يعرج إلى السماء تلك الليلة فإذا أشعر الصبح وقفوا عند المشعر الحرام غفر لهم حتى المظالم ثم يعرج إلى السماء وينصرف الناس إلى منى  

771

يبعث الله الأنبياء على الدواب ويبعث صالحا على ناقته كما يوافي بالمؤمنين من أصحابه المحشر ويبعث بابني فاطمة الحسن والحسين على ناقتين وعلي بن أبي طالب على ناقتي وأنا على البراق ويبعث بلالا على ناقة ينادي بالأذان وشاهده حقا حقا حتى إذا بلغ أشهد أن محمدا رسول الله شهدتها جميع الخلائق من المؤمنين الأولين والآخرين فقبلت ممن قبلت منه  

772

يبعث الله ناقة صالح فيشرب من لبنها هو ومن آمن به من قومه ولي حوض كما بين عدن إلى عمان أكوابه عدد نجوم السماء فيستسقي الأنبياء ويبعث الله صالحا على ناقته قال معاذ بن جبل يا رسول الله وأنت على العضباء ( قال أنا ) على البراق يخصني الله له من الأنبياء وفاطمة ابنتي على العضباء ويؤتى بلال على ناقة من نوق الجنة فيركبها وينادي بالأذان فيصدقه من سمعه من المؤمنين حتى يوافي المحشر ويؤتى بلال بحلتين من حلل الجنة فيكساهما فأول من يكسى من المسلمين بلال وصالح المؤمنين بعد  

773

إذا كان يوم القيامة حملت على البراق وحملت فاطمة على ناقة العضباء وحمل بلال على ناقة من نوق الجنة وهو يقول الله أكبر الله أكبر إلى آخر الآذان يسمع الخلائق  

774

يحشر المؤذنون يوم القيامة على نوق من نوق الجنة يقدمهم بلال رافعي أصواتهم بالأذان ينظر إليهم الجميع فيقال من هؤلاء فيقال مؤذنو أمة محمد صلى الله عليه وسلم يخاف الناس ولا يخافون ويحزن الناس ولا يحزنون  

775

يجيء بلال يوم القيامة على راحلة رحلها ذهب وزمامها در وياقوت يتبعه المؤذنون حتى يدخلهم الجنة حتى إنه ليدخل من أذن أربعين يوما يطلب بذلك وجه الله  

776

صلوا قراباتكم ولا تجاوروهم فإن الجوار يورث بينكم الضغائن  

777

ما أذنب عبد ذنبا فساءه إلا غفر الله له وإن لم يستغفر منه  

778

لا تصلح الصنيعة الا عند ذي حسب أو دين كما لا تصلح الرياضة إلا في نجيب   - التخريج: (ضعيف جداً)

779

إن المعروف لا يصلح إلا لذي دين أو لذي حسب أو لذي حلم   - التخريج: (ضعيف جداً)

780

من دعا بهذه الأسماء استجاب الله له اللهم أنت حي لا تموت وخالق لا تغلب وبصير لا ترتاب وسميع لا تشك وصادق لا تكذب . . . ( الحديث وفيه ) والذي بعثني بالحق لو دعي بهذه الدعواتوالأسماء على صفائح الحديد لذابت ولو دعا بها على ماء جار لسكن ومن بلغ إليه الجوع والعطش ثم دعا ربه أطعمه الله وسقاه ولو أن بينه وبين موضع يريده جبل لانشعب له الجبل حتى يسلكه إلى الموضع ولو دعي على مجنون لأفاق ولو دعا على امرأة قد عسر عليها ولدها لهون عليها ولدها ( الحديث وفيه ) ومن قام ودعا فإن مات مات شهيدا وإن عمل الكبائر وغفر لأهل بيته ومن دعا بها قضى الله له ألف ألف حاجة  

781

أربع لايصبن إلا بعجب الصمت وهو أول العبادة والتواضع وذكر الله وقلة الشيء  

782

المتعبد بلا فقه كالحمار في الطاحونة  

783

تناصحوا في العلم فإن خيانة أحدكم في علمه أشد من خيانته في ماله وإن الله عز وجل مسائلكم يوم القيامة  

784

قريش خالصة الله فمن نصب لها حربا أو من حاربها سلب ومن أرادها بسوء خزي في الدنيا والآخرة . ( موضوع ) _ وفي فضل قريش من الأحاديث الصحيحة ما يغنيهم عن مثل هذا الحديث الباطل كقوله صلى الله عليه وسلم الناس تبع لقريش في هذا الشأن . وقوله الائمة من قريش . وهو حديث متواتر .  

785

لو أن بكاء داود وبكاء جميع أهل الأرض يعدل ببكاء آدم ما عدله  

786

دعاء الوالد لولده مثل دعاء النبي لأمته  

787

العباس وصيي ووارثي  

788

آخر ما تكلم به إبراهيم حين ألقي في النار حسبي الله ونعم الوكيل  

789

عنوان صحيفة المؤمن حب علي بن أبي طالب   - التخريج: (باطل)

790

تلمد الفقير عند الشهوة لا يقدر على إنفاذها أفضل من عبادة الغني سبعين سنة  

791

الضيافة على أهل الوبر وليست على أهل المدر  

792

سوء الخلق شؤم   - التخريج: (ضعيف)

793

الشؤم سوء الخلق   - التخريج: (ضعيف)

794

سوء الخلق شؤم وحسن الملكة نماء والصدقة تدفع ميتة السوء وزاد في رواية وطاعة النساء ندامة   - التخريج: (ضعيف)

795

سوء الخلق شؤم وشراركم أسوؤكم خلقا  

796

ليس للدين دواء إلا القضاء والوفاء والحمد   - التخريج: (ضعيف جداً)

797

الإحصان إحصانان إحصان عفاف وإحصان نكاح زاد ابن عساكر في رواية فمن قرأها ( والمحصنات ) بكسر الصاد فهن العفائف ومن قرأها ( والمحصنات ) فهن المتزوجات  

798

عليكم بغسل الدبر فإنه يذهب بالباسور  

799

ما الميت في قبره إلا كالغريق المستغيث ينتظر دعوة تلحقه من أب أو أم أو أخ أو صديق فإذا لحقته كانت أحب إليه من الدنيا وما فيها وإن الله عز وجل ليدخل على أهل القبور من دعاء أهل الدور أمثال الجبال وإن هدية الأحياء إلى الأموات الإستغفار   - التخريج: (منكر)

800

إن الله خلق الجنة بيضاء وإن أحب الزي إلى الله عز وجل البياض فألبسوها أحياءكم وكفنوها موتاكم ثم جمع الرعاء فقال من كان فيكم ذا غنم سود فليخلطها ببيض  

801

إن الله عز وجل جعل ذرية كل نبي في صلبه وإن الله تعالى جعل ذريتي في صلب علي بن أبي طالب  

802

كل بني أنثى فإن عصبتهم لأبيهم ما خلا ولد فاطمة فإني أنا عصبتهم وأنا أبوهم   - التخريج: (ضعيف)

803

كل من ورد القيامة عطشان  

804

الإيمان بالقدر يذهب الهم والحزن   - التخريج: (ضعيف)

805

إن الله إذا أراد أن يجعل عبدا للخلافة مسح يده على جبهته  

806

إن الله إذا أراد أن يخلق خلقا للخلافة مسح يده على ناصيته فلا تقع عليه عين أحد إلا أحبه  

807

أبغض العباد إلى الله عز وجل من كان ثوباه خيرا من عمله أن تكون ثيابه ثياب الأنبياء وعمله عمل الجبارين  

808

أوحى الله إلى الدنيا أن اخدمي من خدمني وأتعبي من خدمك  

809

أنزل الله إلي جبريل في أحسن ماكان يأي صورة فقال إن الله عز وجل يقرئك السلام يا محمد ويقول لك إني أوحيت إلى الدنيا أن تمرري وتكدري وتضيقي وتشددي على أوليائي كي يحبوا لقائي وتسهلي وتوسعي وتطيبي لأعدائي حتى يكرهوا لقائي فإني خلقتها سجنا لأوليائي وجنة لأعدائي   - التخريج: (منكر)

810

إن الله أمرني بمداراة الناس كما أمرني بإقامة الفرائض   - التخريج: (ضعيف جداً)

811

بعثت بمداراة الناس  

812

يا عائشة أما تعلمين أن الله زوجني في الجنة مريم بنت عمران وكلثم أخت موسى وامرأة فرعون   - التخريج: (منكر)

813

إن الله تبارك وتعالى كتب الغيرة على النساء والجهاد على الرجال فمن صبر منهن كان لها مثل أجر الشهيد   - التخريج: (منكر)

814

ما تشهد الملائكة من لهوكم إلا الرهان والنضال   - التخريج: (ضعيف جداً)

815

إن الله ليدفع بالمسلم الصالح عن مائة أهل بيت من جيرانه البلاء   - التخريج: (ضعيف جداً)

816

شهيد البر يغفر له كل ذنب إلا الدين والأمانة وشهيد البحر يغفر له كل ذنب والدين والأمانة   - التخريج: (ضعيف)

817

شهيد البحر مثل شهيد البر والمائد في البحر كالمتشحط في دمه في البر وما بين الموجتين كقاطع الدنيا في طاعة الله وإن الله عز وجل وكل ملك الموت بقبض الأرواح إلا شهيد البحر فإنه يتولى قبض أرواحهم ويغفر لشهيد البر الذنوب كلها إلا الدين ولشهيد البحر الذنوب والدين ( موضوع بهذا التمام وهو مخالف لعموم قوله صلى الله عليه وسلم يغفر للشهيد كل ذنب إلا الدين أخرجه مسلم وغيره )  

818

لا تتوضؤوا في الكنيف الذي تبولون فيه فإن وضوء المؤمن يوزن مع حسناته  

819

آفة الدين ثلاثة فقيه فاجر وإمام جائر ومجتهد جاهل  

820

أجوع الناس طالب العلم وأشبعهم الذي لايبتغيه  

821

احبسوا على المؤمنين ضالتهم قالوا وما ضالة المؤمن قال العلم  

822

إذا كتبتم الحديث فاكتبوه بإسناده فإن حقا كنتم شريكا في الأجر وإن يك باطلا كان وزره عليه  

823

اعمل لوجه واحد يكفك الوجوه كلها   - التخريج: (ضعيف جداً)

824

بجلوا المشايخ فإن تبجيل المشايخ من إجلال الله تعالى  

825

جبل الخليل جبل مقدس وإن الفتنة لما ظهرت في بني إسرائيل أوحى الله تعالى إلى أنبيائهم أن يفروا بدينهم إلى جبل الخليل   - التخريج: (منكر)

826

دخلت الجنة فرأيت فيها جنابذ من لؤلؤ ترابها المسك فقلت لمن هذا يا جبريل فقال هذا للمؤذنين والأئمة من أمتك  

827

ذهاب البصر مغفرة للذنوب وذهاب السمع مغفرة للذنوب وما نقص من الجسد فعلى مقدار ذلك  

828

ذهاب إحدى رجلي الرجل غفران نصف ذنوبه وذهابهما كلاهما غفران ذنوبه كلها وذهاب إحدى عينيه غفران نصف ذنوبه وذهابهما كليهما استحلال الجنة  

829

رأس الدين الورع  

830

رد جواب الكتاب حق كرد السلام  

831

رمضان بالمدينة خير من ألف رمضان فيما سواها من البلدان وجمعة بالمدينة خير من ألف جمعة فيما سواها من البلدان ورواه البزار مختصرا عن ابن عمر بلفظ رمضان بمكة أفضل من ألف رمضان بغير مكة   - التخريج: (باطل)

832

من أدرك رمضان بمكة فصام وقام منه ما تيسر له كتب الله له مائة ألف شهر رمضان فيما سواها وكتب الله له بكل يوم عتق رقبة وكل ليلة عتق رقبة وكل يوم حملان فرس في سبيل الله وفي كل يوم حسنة وفي كل ليلة حسنة  

833

العبد المطيع لوالديه والمطيع لرب العالمين في أعلى عليين  

834

العنبر ليس بركاز بل هو لمن وجده  

835

الغيبة تنقض الوضوء والصلاة وروي بلفظ آخر عن ابن عباس أن رجلين صليا صلاة الظهر والعصر وكانا صائمين فلما قضى النبي صلى الله عليه وسلم الصلاة قال أعيدوا وضوءكما وصلاتكما وامضيا في صومكما واقضياه يوما آخر قالا لم يا رسول الله قال اغتبتم فلانا  

836

لرباط يوم في سبيل الله من وراء عورة المسلمين محتسبا من غيرشهر رمضان أعظم أجرا من عبادة مائة سنة صيامها وقيامها ورباط يوم في سبيل الله من وراء عورة المسلمين محتسبا من شهر رمضان أفضل عند الله وأعظم أجرا _ أراه قال _ من عبادة ألف سنة صيامها وقيامها فإن رده الله سالما لم تكتب عليه سيئة ألف سنة وتكتب له الحسنات ويجري له أجر الرباط إلى يوم القيامة  

837

من أرضى السلطان بما يسخط الله فقد خرج من دين الله  

838

من أدرك رمضان وعليه من رمضان شيء لم يقضه لم يتقبل منه ومن صام تطوعا وعليه من رمضان شيء لم يقضه فإنه لايتقبل منه حتى يصومه   - التخريج: (ضعيف)

839

من أسبغ الوضوء في البرد الشديد كان له من الأجر كفلان   - التخريج: (ضعيف جداً)

840

من أسبغ الوضوء في البرد الشديد كان له من الأجر كفلان ومن اسبغ الوضوء في الحر الشديد كان له من الأجر كفل  

841

من كرم أصله وطاب مولده حسن محضره   - التخريج: (باطل)

842

لاتستشيروا الحاكة ولا المعلمين فإن الله سلب عقولهم ونزع البركة من أكسابهم  

843

لاتعجزوا في الدعاء فإنه لايهلك مع الدعاء أحد   - التخريج: (ضعيف جداً)

844

من اشترى ثوبا بعشرة دراهم وفي ثمنه درهم حرام لم يقبل له صلاة ما كان عليه   - التخريج: (ضعيف جداً)

845

ما أكرم النساء إلا كريم ولا أهانهن إلا لئيم . ( موضوع ) _ وأول الحديث خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي . وإنما لم أورد هذه الزيادة لمجيئها من طرق بعضها صحيح وبعضها حسن وقد خرجتها في آداب الزفاف ص 151 ولأن الحديث اشتهر في العصر الحاضر بدون هذه الزيادة .  

846

إن الله تعالى فضل المرسلين على المقربين فلما بلغت السماء السابعة لقيني ملك من نور على سرير من نور فسلمت عليه فرد علي السلام فأوحى الله إليه يسلم عليك صفيي ونبيي فلم تفم اليه وعزتي وجلالي لتقومن فلا تقعدن إلى يوم القيامة  

847

إياك وقرين السوء فإنك به تعرف  

848

من أذن سنة على نية صادقة لايطلب عليها أجرا حشر يوم القيامة فأوقف على باب بالجنة فقيل له اشفع لمن شئت  

849

من حافظ على الأذان سنة وجبت له الجنة  

850

من أذن سبع سنين محتسبا كتب الله له براءة من النار   - التخريج: (ضعيف جداً)

851

من أذن خمس صلوات إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ومن أم أصحابه خمس صلوات إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه . ( ضعيف ) _ لم يأت حديث صحيح في فضل المؤذن يؤذن سنين معينة إلا حديث ابن عمر مرفوعا بلفظ من أذن اثنتي عشرة سنة وجبت له الجنة وكتب له بكل أذان ستون حسنة وبكل إقامة ثلاثون حسنة . وهو في الصحيحة برقم 42 .  

852

المؤذن المحتسب كالشهيد المتشحط في دمه يتمنى على الله ما يشتهي بين الأذان والإقامة ] . ( ضعيف ) _  

853

المؤذن المحتسب كالشهيد يتشحط في دمه حتى يفرغ من أذانه ويشهد له كل رطب ويابس وإذا مات لم يدود في قبره ( الجملة الثانية من الحديث ويشهد له كل رطب ويابس صحيحة ثابتة عنه صلى الله عليه وسلم   - التخريج: (ضعيف جداً)

854

اللهم ارحم خلفائي الذين يأتون بعدي يروون أحاديثي وسنتي ويعلمونها الناس   - التخريج: (باطل)

855

ألا ادلكم على الخلفاء مني ومن أصحابي ومن الأنبياء قبلي هم حفظة القرآن والأحاديث عني وعنهم في الله ولله  

856

طلب الحق غربة  

857

من حبس طعاما أربعين يوما ثم أخرجه فطحنه وخبزه وتصدق به لم يقبله الله منه  

858

من احتكر طعاما على أمتي أربعين يوما وتصدق به لم يقبل منه  

859

من احتكر طعاما أربعين يوما على المسلمين ثم تصدق به لم يكن له كفارة  

860

إذا أراد الله بأهل بيت خيرا فقههم في الدين ووقر صغيرهم كبيرهم ورزقهم الرفق في معيشتهم والقصد في نفقاتهم وبصرهم عيوبهم فيتوبوا منها وإذا أراد الله بهم غير ذلك تركهم هملا  

861

ضع القلم على أذنك فإنه أذكر للمملي  

862

إذا كتبت فضع قلمك على أذنك فإنه أذكر لك  

863

إن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم من الأموات فإن كان خيرا استبشروا به وإن كان غير ذلك قالوا اللهم لاتمتهم حتى تهديهم كما هديتنا   - التخريج: (ضعيف)

864

إن نفس المؤمن إذا قبضت تلقاها من أهل الرحمة من عباده كما يتلقون البشير من الدنيا فيقولون انظروا صاحبكم يستريح فإنه قد كان في كرب شديد ثم يسألونه ماذا فعل فلان وما فعلت فلانة هل تزوجت فإذا سألوه عن الرجل قد مات قبله فيقول أيهات قد مات ذلك قبلي فيقولون إنا لله وإنا إليه راجعون ذهب به إلى أمه الهاوية فبئست الأم وبئست المربية وقال وإن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم من أهل الآخرة فإن كان خيرا فرحوا واستبشروا وقالوا اللهم هذا فضلك ورحمتك واتمم نعمتك عليه وأمته عليها ويعرض عليهم عمل المسيء فيقولون اللهم ألهمه عملا صالحا ترضى به عنه وتقربه إليك   - التخريج: (ضعيف جداً)

865

يجلسني على العرش   - التخريج: (باطل)

866

إن كرسيه وسع السماوات والأرض وإنه يقعد عليه ما يفضل منه مقدار أربع أصابع ثم قال بأصابعه فجمعها وإن له أطيطا كأطيط الرحل الجديد إذا ركب من ثقله   - التخريج: (منكر)

867

يقول الله عز وجل للعلماء يوم القيامة إذا قعد على كرسيه لقضاء عباده إني لم أجعل علمي وحكمي فيكم إلا وأنا أريد أن أغفر لكم على ما كان فيكم ولا أبالي  

868

يبعث الله العباد يوم القيامة ثم يميز العلماء ثم يقول يا معشر العلماء إني لم أضع علمي فيكم إلا لعلمي بكم ولم أضع علمي فيكم لأعذبكم انطلقوا فقد غفرت لكم   - التخريج: (ضعيف جداً)

869

إن لله عند كل بدعة كيد بها الإسلام وأهله وليا يذب عنه ويتكلم بعلاماته فاغتنموا تلك المجالس بالذب عن الضعفاء وتوكلوا على الله وكفى بالله وكيلا  

870

إن من العلم كهيئة المكنون لايعرفه إلا العلماء بالله فإذا نطقوا به لم ينكره إلا أهل الغرة بالله عز وجل ( أي الاغترار )   - التخريج: (ضعيف جداً)

871

يا أيها الناس قد أظلكم شهر عظيم شهر فيه ليلة خير من ألف شهر جعل الله صيامه فريضة وقيام ليله تطوعا من تقرب فيه بخصلة من الخير كان كمن أدى فريضة فيما سواه ومن أدى فيه فريضة كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه وهو شهر الصبر والصبر ثوابه الجنة وشهر المواساة وشهر يزاد فيه في رزق المؤمن ومن فطر فيه صائما كان مغفرة لذنوبه وعتق رقبته من النار وكان له مثل أجره من غير أن ينقص من أجره شيء قالوا يا رسول الله ليس كلنا يحد ما يفطر الصائم قال يعطي الله هذا الثواب من فطر صائما على مذقة لبن أو تمرة أو شربة من ماء ومن أشبع صائما سقاه الله من الحوض شربة لايظمأ حتى يدخل الجنة وهو شهر أوله رحمة ووسطه مغفرة وآخره عتق من النار فاستكثروا فيه من أربع خصال خصلتان ترضون بهما ربكم وخصلتان لاغنى بكم عنهما أما الخصلتان اللتان ترضون بهما ربكم فشهادة أن لاإله إلا الله وتستغفرونه وأما الخصلتان اللتان لاغنى بكم عنهما فتسألون الجنة وتعوذون من النار . ( منكر ) _ رواه المحاملي في الأمالي وابن خزيمة في صحيحه وقال إن صح والواحدي في الوسيط والسياق له عن علي بن زيد بن جدعان عن سعيد بن المسيب عن سلمان الفارسي قال خطبنا رسول الل صلى الله عليه وسلم آخر يوم من شعبان فقال فذكره . انظر الشرح في الكتاب فهو مهم . وقد ورد في آخره قوله صلى الله عليه وسلم من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه رواه البخاري وغيره وهو مخرج في صحيح أبي داود 2045 . وذلك في سياق رد المؤلف على أصحاب رسالة نصرة الخلفاء الراشدين والصحابة .  

872

لاتقولوا قوس قزح فإن قزح شيطان ولكن قولوا قوس الله عز وجل فهو أمان لأهل الأرض من الغرق  

873

إن من الجفاء أن يمسح الرجل جبينه قبل أن يفرغ من صلاته وأن يصلي لايبالي من إمامه وأن يأكل مع رجل ليس من أهل دينه ولا من أهل الكتاب في إناء واحد   - التخريج: (ضعيف جداً)

874

أصلحوا دنياكم واعملوا لآخرتكم كأنكم تموتون غدا   - التخريج: (ضعيف جداً)

875

لو أن الدنيا كلها بحذافيرها بيد رجل من أمتي ثم قال الحمد لله لكانت الحمد لله أفضل من ذلك كله  

876

لو أن الدنيا كلها بيضة واحدة فأكلها المسلم أو قال حساها ثم قال الحمد لله كان الحمد لله أفضل من ذلك   - التخريج: (ضعيف)

877

أولاد الزنا يحشرون يوم القيامة على صورة القردة والخنازير ( هذا الحديث ظاهر النكارة ومخالف لأصل إسلامي عظيم وهو قوله تبارك وتعالى { لاتزر وازرة وزر أخرى }   - التخريج: (منكر)

878

لتفتحن القسطنطينية ولنعم الأمير أميرها ولنعم الجيش ذلك الجيش   - التخريج: (ضعيف)

879

ليس على النساء أذان ولا إقامة ولاجمعة ولا اغتسال جمعة ولا تقدمهن امرأة ولكن تقوم في وسطهن ( انظر التعليق ص 271 )  

880

لم يتكلم في المهد إلا ثلاثة عيسى ابن مريم وشاهد يوسف وصاحب جريج وابن ماشطة فرعون ( باطل بهذا اللفظ ) انظر ص272  

881

الحمد لله الذي وفق رسول رسول الله لما يرضي رسول الله ( عن معاذ بن جبل أن النبي صلى الله عليه وسلم حين بعثه إلى اليمن قال له كيف تقضي إذا عرض لك قضاء قال أقضي بما في كتاب الله قال فإن لم يكن في كتاب الله قال بسنة رسول الله قال فإن لم لم يكن في سنة رسول الله قال أجتهد رايي لا آلو قال فضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم صدره وقال فذكره ) انظر الشرح الطويل لهذا الموضوع ص 274 - 286   - التخريج: (منكر)

882

لاتعجلوا بالبلية قبل نزولها فإنكم إن لا تعجلوها قبل نزولها لاينفك المسلمون وفيهم إذا هي نزلت من إذا قال وفق وسدد وإنكم إن تعجلوها تختلف فيكم الأهواء فتأخذوا هكذا وهكذا وأشار بين يديه وعلى يمينه وعن شماله . ( ضعيف ) ولكن العمل عليه عند السلف فقد صح عن مسروق قال سألت أبي بن كعب عن شيء فقال أكان هذا قلت لا قال فأجمنا حتى يكون فإذا كان اجتهدنا لك رأينا . أخرجه ابن عبد البر في الجامع واسناده صحيح . روى الدارمي عن زيد المنقري قال جاء رجل يوما إلى ابن عمر فسأله عن شيء لا أدري ما هو فقال له ابن عمر لاتسأل عما لم يكن فإني سمعت عمر بن الخطاب يلعن من سأل عما لم يكن . أخرجه الدارمي باسناد صحيح عنه . وروى الدارمي بإسناده الصحيح عن طاوس قال قال عمر على المنبر أحرج بالله على رجل سأل عما لم يكن فإن الله بين ما هو كائن . وعن الزهري قال بلغنا أن زيد بن ثابت الأنصاري كان يقول إذاسئل عن الأمر أكان هذا فإن قالوا نعم قد كان حدث فيه بالذي يعلم والذي يرى وإن قالوا لم يكن قال فذرون حتى يكون واسناده إلى الزهري صحيح . وعن عامر وهو الشعبي قال سئل عمار بن ياسر عن مسألة فقال هل كان هذا بعد قالوا لا قال دعونا حتى تكون فإذا كانت تجشمناها لكم واسناده صحيح . وعن ابن عون قال قال القاسم إنكم تسألون عن أشياء ما كنا نسأل عنها وتنقرون عن أشياء ماكنا ننقر عنها وتسألون عن أشياء ما أدري ما هي ولو علمناها ما حل لنا أن نكتمكموها . واسناده صحيح .  

883

قال ربكم عز وجل لو أن عبادي أطاعوني لأسقيتهم المطر بالليل وأطلعت عليهم الشمس بالنهار ولما أسمعتهم صوت الرعد   - التخريج: (ضعيف)

884

ما ينفعكم أن أصلي على رجل روحه مرتهن في قبره ولا تصعد روحه إلى الله فلو ضمن رجل دينه قمت فصليت عليه فإن صلاتي تنفعه   - التخريج: (ضعيف)

885

لا تمنوا الموت فإن هول المطلع شديد وإن من السعادة أن يطول عمر العبد ويرزقه الله الإنابة   - التخريج: (ضعيف)

886

يدعو الله بالمؤمن يوم القيامة حتى يوقفه بين يديه فيقول عبدي إني أمرتك أن تدعوني ووعدتك أن أستجيب لك فهل كنت تدعوني فيقول نعم يا رب فيقول أما إنك لم تدعني بدعوة إلا استجبت لك فهل ليس دعوتني يوم كذا وكذا لغم نزل بك أن أفرج عنك ففرجت عنك فيقول نعم يا رب فيقول فإني عجلتها لك في الدنيا ودعوتني يوم كذا وكذا لغم نزل بك أن أفرج عنك فلم تر فرجا قال نعم يا رب فيقول إني ادخرت لك بها في الجنة كذا وكذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا يدع الله دعوة دعا بها عبده المؤمن إلا بين له إما أن يكون عجل له في الدنيا وإما أن يكون ادخر له في الآخرة قال فيقول المؤمن في ذلك المقام يا ليته لم يكن عجل له في شيء من دعائه   - التخريج: (ضعيف)

887

كان فيمن كان قبلكم رجل مسرف على مفسه وكان مسلما كان إذا أكل طعامه طرح تفالة طعامه على مزبلة فكان يأوي إليها عابد فإن وجد كسرة أكلها وإن وجد بقلة أكلها وإن وجد عرقا تعرقه . . . . ( الحديث وفيه ) فأمر الله عز وجل بذلك الملك فأخرج من النار جمرة ينفض فأعيد كما كان فقال يارب هذا الذي كنت آكل من مزبلته قال فقال الله عز وجل خذ بيده فأدخله الجنة من معروف كان منه إليك لم يعلم به أما لو علم به ما أدخلته النار   - التخريج: (باطل)

888

مصر كنانة الله في أرضه ما طلبها عدو إلا أهلكه الله وفي لفظ آخر مصر خزائن الأرض كلها من يردها بسوء قصمه الله   - التخريج: (لا أصل له)

889

الجيزة روضة من رياض الجنة ومصر خزائن الله في الأرض  

890

من لم يكثر ذكر الله تعالى فقد برىء من الإيمان ( بهذا اللفظ موضوع ) وجاء بلفظ آخر من أكثر ذكر الله فقد برىء من النفاق وهو هكذا ضعيف  

891

كان بلال إذا أراد أن يقيم الصلاة قال السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته يرحمك الله . ( موضوع ) _ وقد صح عن ابن عمر رضي الله عنه أن رجلا عطس فقال الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ابن عمر وأنا أقول الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ولكن ما هكذا علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم قل الحمد لله رب العالمين أو قال على كل حال .  

892

من أحب أن يحيا حياتي ويموت موتتي ويسكن جنةالخلد التي وعدني ربي عز وجل غرس قضبانها بيديه فليتول علي بن أبي طالب فإنه لن يخرجكم من هدى ولن يدخلكم في ضلالة  

893

من سره أن يحيى حياتي ويموت ميتتي ويتمسك بالقصبة الياقوتة التي خلقها الله بيده ثم قال لها كوني فكانت فليتول علي بن أبي طالب من بعدي  

894

من سره أن يحيا حياتي ويموت مماتي ويسكن جنة عدن غرسها ربي فليوال عليا من بعدي وليوال وليه وليقتد بالأئمة من بعدي فإنهم عترتي خلقوا من طينتي رزقوا فهما وعلما وويل للمكذبين بفضلهم من أمتي القاطعين فيهم صلتي لا أنالهم الله شفاعتي  

895

لاتسبوا عليا فإنه ممسوس في ذات الله تعالى   - التخريج: (ضعيف جداً)

896

جددوا إيمانكم قيل يا رسول الله وكيف نجدد إيماننا قال أكثروا من قول لا إله إلا الله   - التخريج: (ضعيف)

897

أعظم الناس هما المؤمن الذي يهتم بأمر دنياه وآخرته   - التخريج: (ضعيف)

898

كل معروف صدقة وما أنفق الرجل في نفسه وأهله كتب له صدقة وما وقى به المرء عرضه كتب له به صدقة وما أنفق المؤمن من نفقة فإن خلفها على الله فالله ضامن إلا ما كان في بنيان أومعصية فقلت لمحمد بن المنكدر وما وقى به الرجل عرضه قال ما يعطي الشاعر وذا اللسان المتقى ( ضعيف لكن الجملتان الأوليان منه صحيحتان ولها شواهد كثيرة في الصحيحين )  

899

من استطاع منكم أن يقي دينه وعرضه بماله فليفعل  

900

إني لأعلم أنك لاتضر ولا تنفع ولكن هكذا فعل أبي إبراهيم ( عن جابر بن عبد الله الأنصاري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما قدم مكة هرول ومشى أربعا واستلم ثم بكى وقال فذكره وهذا سند ضعيف والحديث منكر رفعه والصحيح أنه من قول عمر بن الخطاب كما هو مشهور في الصحيحين وغيرهما دون قوله ولكن . . . وقال بدلها ولولا أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبلك ما قبلتك )   - التخريج: (منكر)

901

خصلتان معلقتان في أعناق المؤذنين للمسلمين صلاتهم وصيامهم  

902

كل أمر ذي بال لا يبدأ فيه بحمد الله والصلاة علي فهو أقطع أبتر مسحوق من كل بركة  

903

إذا توضأتم فأشربوا أعينكم الماء ولا تنفضوا أيديكم من الماء فإنها مراوح الشيطان ( موضوع ) _ بل صح عنه ما يخالفه في شطره الثاني فقد أخرج الشيخان وغيرهما عن ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قالت وضعت للنبي صلى الله عليه وسلم غسلا فسترته بثوب وصب على يديه فغسلهما ثم صب بيمينه على شماله فغسل فرجه فضرب بيده الأرض فمسحها ثم غسلها فمضمض واستنشق وغسل وجهه وذراعيه ثم صب على رأسه وأفاض على جسده ثم تنحى فغسل قدميه فناولته ثوبا فلم يأخذه فانطلق وهو ينفض يديه .  

904

نسخ الأضحى كل ذبح وصوم رمضان كل صوم والغسل من الجنابة كل غسل والزكاة كل صدقة . ( ضعيف جدا ) _ . من آثار هذا الحديث السيئة أن تركت سنن صحيحة مشهورة منها العقيقة فقد روى البخاري وغيره من حديث سلمان بن عامر الضبي مرفوعا قال مع الغلام عقيقة فاهرقوا عنه دما .  

905

كان إذا أتي بطعام أكل مما يليه وإذا أتي بالتمر جالت يده  

906

كرسيه موضع قدمه والعرش لايقدر قدره   - التخريج: (ضعيف)

907

أعتقوا عنه يعتق الله بكل عضو منه عضوا منه من النار   - التخريج: (ضعيف)

908

إن عيسى بن مريم كان يقول لاتكثروا الكلام بغير ذكر الله فتقسو قلوبكم فإن القلب القاسي بعيد من الله ولكن لاتعلمون ولا تنظروا في ذنوب الناس كأنكم أرباب وانظروا في ذنوبكم كأنكم عبيد فإنما الناس مبتلى ومعافى فارحموا أهل البلاء واحمدوا الله على العافية   - التخريج: (لا أصل له)

909

يا عم والله لو وضعوا الشمس في يميني والقمر في يساري على أن أترك هذا الأمر حتى يظهره الله أو أهلك فيه ما تركته   - التخريج: (ضعيف)

910

يا جبريل صف لي النار وانعت لي جهنم فقال جبريل إن الله تبارك وتعالى أمر بجهنم فاوقد عليها ألف عام حتى ابيضت ثم أمر بها فأوقد عليها ألف عام حتى احمرت ثم أمر فأوقد عليها ألف عام حتى اسودت فهي سوداء مظلمة لايضئء شررها ولايطفأ لهبها والذي بعثك بالحق لو أن خازنا من خزنة جهنم برز إلى أهل الدنيا فنظروا إليه لمات من في الأرض كلهم من قبح وجهه ومن نتن ريحه والذي بعثك بالحق لو أن حلقة من حلق سلسلة أهل النار التي نعت الله في كتابه وضعت على جبال الدنيا لارفضت وما تقارت حتى تنتهي إلى الأرض السفلى فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم حسبي ياجبريل لايتصدع قلبي فأموت قال فنظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى جبريل وهو يبكي فقال تبكي يا جبريل وأنت من الله بالمكان الذي أنت به فقال مالي لا أبكي أنا أحق بالبكاء لعلي ابتلى بما ابتلي به إبليس فقد كان من الملائكة وما أدري لعلي ابتلى بمثل ما ابتلي به هاروت وماروت قال فبكى رسول الله صلى الله عليه وسلم وبكى جبريل عليه السلام فما زالا يبكيان حتى نوديا أن يا جبريل ويا محمد إن الله عز وجل قد أمنكما أن تعصياه فارتفع جبريل عليه السلام وخرج رسول الله ( ص ) فمر بقوم من الأنصار يضحكون ويلعبون فقال أتضحكون ووراءكم جهنم لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيرا ولماأستغتم الطعام والشراب ولخرجتم إلى الصعدات تجأرون إلى الله عز وجل فنودي يا محمد لاتقنط عبادي إنما بعثتك ميسرا ولم أبعثك معسرا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم سددوا وقاربوا  

911

اللهم اجعلني صبورا اللهم اجعلني شكورا اللهم اجعلني في عيني صغيرا وفي أعين الناس كبيرا   - التخريج: (منكر)

912

إن الملائكة قالت يا رب كيف صبرك على بني آدم في الخطايا والذنوب قال إني ابتليتهم وعافيتهم قالوا لو كنا مكانهم ما عصيناك قال فاختاروا ملكين منكم فلم يألوا أن يختاروا فاختاروا هاروت وماروت فنزلا فألقى الله تعالى عليهما الشبق قلت وما الشبق قال الشهوة قال فنزلا فجاءت امرأة يقال لها الزهرة فوقعت في قلوبهما فجعل كل واحد منهما يخفي عن صاحبه ما في نفسه فرجع إليها ثم جاء الآخر فقال هل وقع في نفسك ما وقع في قلبي قال نعم فطلبها نفسها فقالت لا أمكنكما حتى تعلماني الاسم الذي تعرجان به إلى السماء وتهبطان فأبيا ثم سألاها أيضا فأبت ففعلا فلما استطيرت طمسها الله كوكبا وقطع أجنحتها ثم سألا التوبة من ربهما فخيرهما فقال إن شئتما رددتكم إلى ما كنتما عليه فإذا كان يوم القيامة عذبتكما وإن شئتما عذبتكما في الدنيا فإذا كان يوم القيامة رددتكما إلى ما كنتما عليه فقال أحدهما لصاحبه إن عذاب الدنيا ينقطع ويزول فاختارا غذاب الدنيا على الآخرة فأوحى الله إليهما أن ائتيا بابل فانطلقا إلى بابل فخسف بهما فهما منكوسان بين السماء والأرض معذبان إلى يوم القيامة   - التخريج: (باطل)

913

لعن الله الزهرة فإنها هي التي فتنت الملكين هاروت وماروت  

914

سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلا قرأ فلحن فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أرشدوا أخاكم   - التخريج: (ضعيف)

915

إن العبد ليموت والداه أو أحدهما وإنه لعاق فلا يزال يدعو لهما حتى يكتب عند الله بارا  - التخريج: (ضعيف)

916

التوكؤ على عصا من أخلاق الانبياء كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم عصا يتوكأ عليها ويأمرنا بالتوكؤ عليها  

917

لا جمعة ولا تشريق إلا في مصر جامع ( هذا خلاف ما صح عن أبي هريرة أنهم كتبوا إلى عمر يسألونه عن الجمعة فكتب _ جمعوا حيثما كنتم _ انظر ص 318   - التخريج: (لا أصل له)

918

أخروهن من حيث أخرهم الله يعني النساء . ( لا أصل له مرفوعا ) _ ومن السنة أن تتأخر المرأة في الصلاة عن الرجال كما روى البخاري وغيره عن أنس بن مالك قال صليت خلف النبي صلى الله عليه وسلم أنا ويتيم في بيتنا خلف النبي صلى الله عليه وسلم وأمي أم سليم خلفنا .  

919

ما قال عبد لا إله إلا الله مخلصا إلا صعدت لا يردها حجاب فإذا وصلت إلى الله عز وجل نظر الله إلى قائلها وحق على الله أن ينظر إلى موحد إلا رحمه   - التخريج: (منكر)

920

لاتكثروا الكلام بغير ذكر الله فإن كثرةالكلام بغير ذكر الله قسوة للقلب وإن أبعد الناس من الله القلب القاسي   - التخريج: (ضعيف)

921

إذا انتهى أحدكم إلى الصف وقد تم فليجبذ إليه رجلا يقيمه إلى جنبه   - التخريج: (ضعيف)

922

ألا دخلت في الصف أو جذبت رجلا صلى معك أعد الصلاة ( ضعيف جدا ) _ قاله لرجل صلى خلف الصف وحده . ( فائده ) _ وإذا ثبت ضعف الحديث فلا يصح حينئذ القول بمشروعية جذب الرجل من الصف ليصف معه لأنه تشريع بدون نص صحيح وهذا لا يجوز بل الواجب أن ينضم إلى الصف إذا أمكن وإلا صلى وحده وصلاته صحيحة وكذلك لوحضر اثنان وفي الصف فرجة الراجح أن سد الفرجة واجب ما أمكن وإلا وقف وحده . أما حديث وابصة بن معبد أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يصلي خلف الصف وحده فأمره أن يعيد . فهو صحيح رواه أبو داود . وهو محمول على من لم يستطع القيام بواجب الانضمام إلى الصف ( وترك فيه فرجة ) وبهذا قال شيخ الاسلام ابن تيمية . انظر ارواء الغليل الحديث 541 ص 329 .  

923

إن لله ملائكة وهم الكروبيون من شحمة أذن أحدهم إلى ترقوته مسيرة سبعمائة عام للطائر السريع في انحطاطه   - التخريج: (ضعيف جداً)

924

إن من الذنوب ذنوبا لا يكفرها الصلاة ولا الصيام ولا الحج ولا العمرة قال فما يكفرها يا رسول الله قال الهموم في طلب المعيشة  

925

إن من الذنوب ذنوبا لايكفرها صيام ولا صلاة ولا حج ولا جهاد إلا الغموم والهموم في طلب العلم   - التخريج: (ضعيف)

926

يا أيها الناس إن الرب واحد والأب واحد وليست العربية بأحدكم من أب ولا أم وإنما هي اللسان فمن تكلم بالعربية فهو عربي   - التخريج: (ضعيف جداً)

927

لا يشربن أحد منكم قائما فمن نسي فليستقىء ( منكر بهذا اللفظ والصحيح ورد في سلسلة الصحيحة برقم 177 )  

928

رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي مما يلي باب بني سهم والناس يمرون بين يديه ليس بينه وبين الكعبة سترة ( وفي رواية ) طاف بالبيت سبعا ثم صلى ركعتين بحذائه في حاشية المقام وليس بينه وبين الطواف أحد ( الحديث هكذا ضعيف وهو يخالف عموم الأحاديث التي توجب على المصلي أن يصلي إلى سترة وهي معروفة وكذا الأحاديث التي تنهى عن المرور كقوله صلى الله عليه وسلم لو يعلم الماربين يدي المصلي ماذا عليه لكان أن يقف أربعين خيرا له من أن يمر بين يديه رواه البخاري ومسلم وهو في صحيح أبي داود برقم 689 ومن الآثار الصحيحة التي تشمل المرور في مسجد مكة حديث صالح بن كيسان قال رأيت ابن عمر يصلي في الكعبة ولا يدع أحدا يمر بين يديه رواه أبو زرعة في تاريخ دمشق وابن عساكر بسند صحيح وحديث يحيى بن أبي كثير قال رايت أنس بن مالك دخل المسجد الحرام فركز شيئا أو هيأ شيئا يصلي إليه رواه ابن سعد في الطبقات بسند صحيح .  

929

كان يخر على ركبتيه ولا يتكىء . ( ضعيف ) _ وورد في معناه عن أبو الليث قال حدثني عاصم بن كليب عن ابيه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا سجد وقعت ركبتاه إلى الأ رض قبل أن تقع كفاه وسنده ضعيف . وهو في ضعيف أبي داود برقم 121 وفي معناه أيضا . كان إذا دخل في الصلاة رفع يديه . . . . فلما أراد أن يسجد وقعت ركبتاه على الأرض قبل أن تقع كفاه . . . فإذا نهض نهض على ركبتيه واعتمد على فخذيه . أخرجه أبو داود والبيهقي وسنده ضعيف ضعيف أبي داود رقم 151 . وفي معناه أيضا عن أنس قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم انحط بالتكبير فسبقت ركبتاه يديه . أخرجه الدارقطني والحاكم وعنه البيهقي والحازمي وغيره وهو ( حديث منكر ) _ ويخالف هذا كله الأحاديث الصحيحة التالية عن أبي هريرة مرفوعا قال إذا سجد أحدكم فلا يبرك كما يبرك البعير وليضع يديه قبل ركبتيه رواه أبو داود بسند جيد وفي رواية عن أبي هريرة بلفظ كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا سجد بدأ بوضع يديه قبل ركبتيه . ( صحيح ) _ وحديث أبي قلابة قال كان مالك بن الحويرث يأتينا فيقول ألا أحدثكم عن صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم فيصلي في غير وقت الصلاة فإذا رفع رأسه من السجدة الثانية في أول ركعة استوى قاعدا ثم قام فاعتمد على الأرض . أخرجه الإمام الشافعي في الأم والنسائي والبيهقي بإسناد ( صحيح ) _ وأخرجه البخاري من طريق أخرى عن أبي قلابة نحوه .  

930

من ترك موضع شعرة من جنابة لم يغسلها فعل به كذا وكذا من النار   - التخريج: (ضعيف)

931

ما رفع أحد صوته بغناء إلا بعث الله عز وجل إليه شيطانين يجلسان على منكبيه يضربان بأعقابهما على صدره حتى يمسك   - التخريج: (ضعيف جداً)

932

من أفطر ( يعني في السفر ) فرخصة ومن صام فالصوم أفضل ( ضعيف شاذ )  

933

سارعوا إلى تعليم العلم والسنة والقرآن واقتبسوهن من صادق من قبل أن يخرج أقوام في أمتي من بعدي يدعونكم إلى تأسيس البدعة والضلالة فوالذي نفسي بيده لباب من العلم من صادق خير لكم من الذهب والفضة تنفقونها في سبيل الله تعالى بغير هدى من الله من مشى في تعليم العلم والسنة والقرآن فعمل بما أمر الله وسن رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا عمل بذلك فله بكل خطوة يخطوها حسنة وتحط عنه سيئة وترفع له درجة في الجنة  

934

لا تبل قائما ( الحديث ضعيف ولا شيء في البول قائما إذا أمن الرشاش وقد قال الحافظ في الفتح ولم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في النهي عنه شيء ) . عن نافع عن ابن عمر عن عمر قال ( ما بلت قائما منذ أسلمت ) واسناده صحيح ومن طريق أخرى عن زيد قال ( رأيت عمر بال قائما ) واسناده صحيح أيضا ولعل هذا وقع من عمر رضي الله عنه بعد قوله التقدم وبعد ما تبين له أنه لاشئ في البول قائما  

935

خيار أمتي في كل قرن خمسمائة والأبدال أربعون فلا الخمسمائة ينقصون ولا الأربعون كلما مات رجل أبدل الله عز وجل من الخمسمائة مكانه وأدخل من الأربعين مكانه قالوا يا رسول الله دلنا على أعمالهم قال يعفون عمن ظلمهم ويحسنون إلى من أساء إليهم ويتواسون فيما آتاهم الله عز وجل  

936

الأبدال في هذه الأمة ثلاثون مثل إبراهيم خليل الرحمن عز وجل كلما مات رجل أبدل الله تبارك وتعالى مكانه رجلا وروي الحديث بلفظ آخر وهو لايزال في أمتي ثلاثون بهم تقوم الأرض وبهم تمطرون وبهم تنصرون وهو ضعيف أيضا فيه من لا يعرف وعن يزيد بن أبي مالك عن شهر بن حوشب قال لما فتحت مصر سبوا أهل الشام فأخرج عوف بن مالك رأسه من برنسه ثم قال يا أهل مصر أنا عوف بن مالك لاتسبوا أهل الشام فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول فيهم الأبدال وبهم تنصرون وبهم ترزقون وهذا إسناده ضعيف جدا .   - التخريج: (منكر)

937

إذا اغتسلت المرأة من حيضها نقضت شعرها وغسلت بالخطمي وإلأشنان وإذا اغتسلت من الجنابة لم تنقض رأسها ولم تغسل بالخطمي والأشنان . ( ضعيف ) _ وقد ثبت من حديث عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لها في الحيض انقضي شعرك واغتسلي . الأحاديث الصحيحة رقم 188 . وأقرب المذاهب إلى الصواب التفريق بين غسل الحيض فيجب فيه النقض وبين غسل الجنابة فلا يجب .  

938

لاتضربوا إماءكم على كسر إنائكم فإن لها آجالا كآجال الناس   - التخريج: (كذب)

939

استاكوا وتنظفوا وأوتروا فإن الله وتر يحب الوتر   - التخريج: (ضعيف)

940

إذا شربتم فاشربوا مصا وإذا استكتم فا ستاكوا عرضا   - التخريج: (ضعيف)

941

كان يستاك عرضا ويشرب مصا ويقول هو أهنأ وأمرأ وأبرأ   - التخريج: (ضعيف)

942

كان يستاك عرضا ولا يستاك طولا   - التخريج: (ضعيف جداً)

943

كان يرفع يديه إذا افتتح الصلاة ثم لايعود . ( باطل موضوع ) _ ويخالفه أحاديث كثيرة صحيحة منها ما أخرجه البخاري وأبوعوانة في صحيحه والنسائي والدرمي والشافعي والطحاوي في شرح المعاني وأحمد من طرق كثيرة عن مالك عن ابن شهاب عن سالم بن عبدالله عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يرفع يديه حذو منكبيه إذا افتتح الصلاة وإذا كبر للركوع وإذا رفع راسه من الركوع رفعهما كذلك . الحديث والسياق للبخري عنه . وتابع سالما نافع مولى ابن عمر أن ابن عمر كان إذا دخل في الصلاة كبر ورفع يديه وإذا ركع رفع يديه وإذا قال سمع الله لمن حمده رفع يديه وإذا قام من الركعتين رفع يديع ورفع ذلك ابن عمر إلى النبي صلى الله عليه وسلم أخرجه البخاري في صحيحه وغيره . وتابع سالما أيضا محارب بن دثار قال رأيت ابن عمر يرفع يديه كلما ركع وكلما رفع رأسه من الركوع قال فقلت ما هذا قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا قام في الركعتين كبر ورفع يديه أخرجه أحمد 6328 بإسناد صحيح .  

944

نهى أن يبول الرجل وفرجه باد إلى الشمس والقمر . ( باطل ) _ ومما يبطل هذا الحكم حديث أبي أيوب الأنصاري مرفوعا لا تستقبلوا القبلة ولا تستدبروها بغائط أو بول ولكن شرقوا أو غربوا أخرجه الشيخان وأصحاب السنن وغيرهم وهو في صحيح أبي داود رقم 7 . وإن قوله _ ولكن شرقوا أو غربوا صريح في جواز استقبال القمرين واستدبارهما ويبطله أيضا قوله صلى الله عليه وسلم الشمس والقمر ثوران مكوران في النار يوم القيامة أخرجه الطحاوي والبخاري مختصرا كما في سلسلة الصحيحة رقم 123  

945

كان يصلي بعد العصر وينهى عنها ويواصل وينهى عن الوصال ( وقد صح ما يعارض هذا الحديث وهو ما أخرجه أحمد عن المقدام بن شريح عن ابيه قال [ سألت عائشة عن الصلاة بعد العصر فقالت صلّ إنما نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم قومك أهل اليمن عن الصلاة إذا طلعت الشمس ] وسنده صحيح على شرط مسلم وقد ثبت عن عائشة أنها كانت تصلي بعد صلاة العصر ركعتين أخرجه البخاري ومسلم أما من حيث الوصال فالنهي عنه صحيح ثابت في الصحيحين   - التخريج: (منكر)

946

قدم علي مال فشغلني عن الركعتين كنت أركعهما بعد الظهر فصليتهما الآن فقلت يا رسول الله أفنقضيهما إذا فاتتا قال لا . ( منكر ) _ في الكتاب شرح مفيد .  

947

استقبلوا بمقعدتي القبلة ( ذكر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم قوم يكرهون أن يستقبلوا بفروجهم القبلة فقال أراهم قد فعلوها وفي لفظ أو قد فعلوها استقبلوا . . . . الحديث   - التخريج: (منكر)

948

إنما هو بمنزلة المخاط والبزاق وإنما يكفيك أن تمسحه بخرقة أو إذخرة ( يعني المني ) منكر مرفوعا وإنما معناه صحيح  

949

كنا نصلي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الظهر بالهاجرة فقال لنا أبردوا بالصلاة فان شدة الحر من فيح جهنم ( ضعيف بهذا السياق والهاجرة اشتداد الحر في نصف النهار والحديث يوافق أحايث صحيحة وهي كما يلي ) من حديث جابر قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الظهر بالهاجرة أخرجه البخاري ومسلم وغيرهما وحديث أنس قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اشتد البرد بكر بالصلاة وإذا اشتد الحر أبرد بالصلاة أخرجه البخاري في الأدب المفرد والنسائي والطحاوي  

950

قال الله تبارك وتعالى إنما أتقبل الصلاة ممن تواضع بها لعظمتي ولم يستطل على خلقي ولم يبت مصرا على معصيتي وقطع نهاره في ذكري ورحم المسكين وابن السبيل والأرملة ورحم المصاب ذلك نوره كنور الشمس أكلؤه بعزتي وأستحفظه ملائكتي وأجعل له في الظلمة نورا وفي الجهالة حلما ومثله في خلقي كمثل الفردوس في الجنة   - التخريج: (ضعيف)

951

كان إذا امن أمن من خلفه حتى إن للمسجد ضجة   - التخريج: (لا أصل له)

952

كان إذا تلا ( غير المغضوب عليهم ولا الضالين ) قال آمين حتى يسمع من يليه من الصف الأول ( فيرتج بها المسجد ) . ( ضعيف ) _ قال الألباني والأقرب إلى الصواب في هذه المسألة ما ذهب إليه الشافعي أن يجهر الإمام دون المؤتمين والله أعلم ثم قال في ص 369 قال أبو رافع إن أبا هريرة كان يؤذن لمروان بن الحكم فاشترط أن لايسبقه ب ( الضالين ) حتى يعلم أنه قد دخل في الصف فكان إذا قال مروان ( ولا الضالين ) قال أبو هريرة آمين يمد بها صوته وقال إذا وافق تأمين أهل الأرض تأمين أهل السماء غفر لهم أخرجه البيهقي وإسناده صحيح . ثم قال الألباني فإذا لم يثبت عن غير أبي هريرة وابن الزبير من الصحابة خلاف الجهر الذي صح عنهما فالقلب يطمئن للأخذ بذلك أيضا ولا أعلم الآن أثرا يخالف ذلك والله أعلم .  

953

إذا نام العبد في سجوده باهى الله عز وجل به ملائكته قال انظروا إلى عبدي روحه عندي وجسده في طاعتي   - التخريج: (ضعيف)

954

من استحق النوم وجب عليه الوضوء ( انظر ص 370 فيها شرح عن هذه المسألة والخلاصة أن النوم ناقض مطلقا على كل حال قليلا كان أو كثيرا )   - التخريج: (لا يصح)

955

يا معاذ إذا كان في الشتاء فغلس بالفجر وأطل القراءة قدر ما يطيق الناس ولا تملهم وإذا كان الصيف فأسفر بالفجر فإن الليل قصير والناس ينامون فأمهلهم حتى يداركوا ( مما يؤكد كذب راوي هذا الحديث أنه خلاف ما جرى عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم من التغليس بصلاة الفجر دون تفريق بين الشتاء والصيف كما تدل على ذلك الأحاديث الصحيحة ومنها حديث أبي مسعود البدري أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى الصبح مرة بغلس ثم صلى مرة أخرى فأسفر بها ثم كانت صلاته بعد ذلك التغليس حتى مات ولم يعد إلى أن يسفر رواه أبو داود بسند حسن وابن حبان في صحيحه وصححه الحاكم والخطابي والذهبي وغيرهم وصحيح أبي داود 417 .  

956

إذا أنكح أحدكم عبده أو أجيره فلا ينظرن إلى شيء من عورته فإن أسفل من سرته إلى ركبته من عورته . ( ضعيف مضطرب ) _ انظر الشرح في الكتاب والروايات الأخرى المختلفة ومنه يظهر أن بعض المذاهب تتبنى القول أن الأمة عورتها عورة الرجل فيجوز للأجنبي النظر إلى شعر الأمة وذراعها وساقها وصدرها وثديها ولا يخفى ما في ذلك من فتح لباب الفساد مع مخالفة عمومات النصوص التي توجب على النساء إطلاقا التستر وعلى الرجال غض البصر انظر كتاب حجاب المرأة المسلمة للألباني .  

957

إن الله عز وجل قد رفع لي الدنيا فأنا أنظر إليها وإلى ما هو كائن فيها إلى يوم القيامة كأنما أنظر إلى كفي هذه جليانا من أمر الله عز وجل جلاه لنبيه كما جلاه للنبيين قبله   - التخريج: (ضعيف جداً)

958

كان لا يمس من وجهي شيئا وأنا صائمة قالته عائشة ( انظر الشرح ص375 وخلاصته أن الحديث السابق شاذ بل منكر لمخالفته للحديث الثابت بالسند الصحيح عن عائشة أنه صلى الله عليه وسلم كان يقبلها وهما صائمان لحديث عائشة أم المؤمنين قالت تناولني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت إني صائمة فقال وأنا صائم سنده صحيح رواه جماعة من الثقات  

959

الوضوء مما خرج وليس مما دخل   - التخريج: (منكر)

960

إنما الوضوء علينا مما خرج وليس علينا مما دخل   - التخريج: (ضعيف جداً)

961

إنما الإفطار مما دخل وليس مما خرج   - التخريج: (ضعيف)

962

ما فضلكم أبو بكر بكثرة صيام ولا صلاة ولكن بشيء وقر في صدره ( لا أصل له مرفوعا )  

963

كان يخطب يوم الجمعة ويوم الفطر ويوم الأضحى على المنبر ( مما يدل على ضعف الحديث أنه من المعلوم أن النبي صلى الله عليه وسلم إنما كان يصلي الفطر والأضحى في المصلى ولم يكن ثمة منبر يرقى عليه ولا كان يخرج منبره من المسجد إليه وإنما كان يخطبهم قائما على الأرض كما ثبت في الصحيحين وغيرهما من حديث جابر وأول من أخرج المنبر إلى المصلى مروان بن الحكم فأنكره عليه أبو سعيد الخدري   - التخريج: (ضعيف)

964

كان إذا قام يخطب أخذ عصا فتوكأ عليها وهو على المنبر ( لا أصل له بهذه الزيادة وهو على المنبر قال بن القيم في زاد المعاد ولم يكن يأخذ بيده سيفا ولا غيره وإنما كان يعتمد على عصا ولم يحفظ عنه أنه اعتمد على سيف وما يظنه بعض الجهال أنه كان يعتمد على السيف دائما وأن ذلك إشارة إلى أن الدين قام بالسيف فمن فرط جهله فإنه لايحفظ عنه بعد اتخاذ المنبر أنه كان يرقاه بسيف ولا قوس ولا غيره ولا قبل اتخاذه أنه أخذ بيده سيفا البتة وإنما كان يعتمد على عصا أو قوس انظر الشرح الطويل للموضوع والأحاديث الأخرى في الصفحات التالية من الكتاب . عن الحكم بن الحزن قال شهدنا الجمعة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام متوكئا على عصا أو قوس فحمد الله وأثنى عليه . . . . الحديث أخرجه أبو داود بسند حسن وكذلك البيهقي وأحمد  

965

إذا دخل النور القلب انفسح وانشرح قالوا فهل لذلك إمارة يعرف بها قال الأنابة إلى دار الخلود والتنحي عن دار الغرور والإستعداد للموت قبل الموت   - التخريج: (ضعيف)

966

من جلس على قبر يبول عليه أو يتغوط فكأنما جلس على جمرة ( منكر بهذا اللفظ وقد روي عن أبي هريرة مرفوعا بلفظ لأن يجلس أحدكم علىجمرة فتحرق ثيابه فتخلص إلى جلده خير له من أن يجلس على قبر رواه مسلم وأصحاب السنن إلا الترمذي والطحاوي وغيرهم  

967

نهى أن يعتمد الرجل على يده إذا نهض في الصلاة . ( منكر ) _ وقد صح عن نافع عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى رجلا وهو جالس معتمدا على يده اليسرى في الصلاة وقال إنها صلاة اليهود وقال الحاكم على شرط الشيخين ووافقه الذهبي وهو كما قالا . وعن نافع عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلا ساقطا يده في الصلاة فقال لاتجلس هكذا إنما هذه جلسة الذين يعذبون أخرجه أحمد بسند جيد . وحديث مالك بن الحويرث كان يقول ألا أحدثكم عن صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى في غير وقت الصلاة فإذا رفع رأسه من السجدة الثانية في أول ركعة استوى قاعدا ثم قام فاعتمد على الأرض أخرجه النسائي والشافعي في الأم والبيهقي باسناد صحيح على شرط الشيخين وهو عند البخاري نحوه  

968

من السنة في الصلاة المكتوبة إذا نهض الرجل في الركعتين الأوليين أن لايعتمد على الأرض إلا أن يكون شيخا كبيرا لايستطيع . ( ضعيف ) _ ويخالفه الحديث الصحيح عن حماد بن سلمة عن الأزرق بن قيس قال رأيت ابن عمر إذا قام من الركعتين اعتمد على الأرض بيديه فقلت لولده ولجلسائه لعله يفعل هذا من الكبر قالوا لا ولكن هكذا يكون أخرجه البيهقي واسناده جيد . وأخرج أبو إسحاق الحربي في ( غريب الحديث ) عن الأزرق بن قيس رأيت ابن عمر يعجن في الصلاة يعتمد على يديه إذا قام فقلت له فقال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعله واسناده حسن .  

969

أولا يجد أحدكم ثلاثة أحجار حجرين للصفحتين وحجرا للمسربة   - التخريج: (ضعيف)

970

إذا فرغ الرجل من صلاته فقال رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا وبالقرآن إماما كان حقا على الله عز وجل أن يرضيه  

971

اللهم إن عبدك عليا احتبس نفسه على نبيك فرد عليه شرقها ( وفي رواية ) اللهم إنه كان في طاعتك وطاعة رسولك فاردد عليه الشمس قالت أسماء فرأيتها غربت ثم رأيتها طلعت بعد ما غربت . ( موضوع ) _ من المفيد مراجعة الشرح الطويل في الكتاب للإطلاع على الدراسة القيمة فيه . وكذلك الحديث التالي رقم 972 .  

972

أمر صلى الله عليه وسلم الشمس أن تتأخر ساعة من النهار فتأخرت ساعة من النهار . ( ضعيف ) _ وقد جاءت أحاديث وآثار في رد الشمس لطائفة من الأنبياء ولا يصح من ذلك شيء إلا ما في الصحيحين وغيرهما أن الشمس حبست ليوشع عليه السلام انظر سلسلة الصحيحة رقم 202 .  

973

لو بني هذا المسجد إلى صنعاء كان مسجدي ( ضعيف جدا وقد روي موقوفا من طريقين مرسلين عن عمر قال _ لو مد مسجد النبي صلى الله عليه وسلم إلى ذي الحليفة لكان منه _ والفظ الآخر _ لو زدنا فيه حتى بلغ الجبانة كان مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم وجاءه الله بعامر _ ثم إن معناه صحيح يشهد له عمل السلف به حين زاد عمر وعثمان في مسجده صلى الله عليه وسلم من جهة القبلة فكان يقف الإمام في الزيادة ووراءه الصحابة فما كانوا يتأخرون إلى المسجد القديم كما يفعل بعض الناس اليوم  

974

لو زدنا في مسجدتا وأشار بيده إلى القبلة ( انظر الشرح في الكتاب )   - التخريج: (ضعيف جداً)

975

حياتي خير لكم تحدثون ويحدث لكم ووفاتي خير لكم تعرض علي أعمالكم فما رأيت من خير حمدت الله عليه وما رأيت من شر استغفرت الله لكم . ( ضعيف ) وقد ورد مختصرا بلفظ تعرض علي أعمالكم كل خميس . ( موضوع ) _ وقد روي بزياده في أوله قوله إن لله ملائكة سياحين يبلغوني عن أمتي السلام وهي صحيحة دون تتمة الحديث حياتي . . . . الخ .  

976

إني لأفعل ذلك أنا وهذه ثم نغتسل يعني الجماع بدون إنزال . ( ضعيف مرفوعا ) _ عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قالت إن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الرجل يجامع أهله ثم يكسل هل عليهما الغسل وعائشة جالسة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إني لأفعل ذلك أنا وهذه ثم نغتسل يعني الجماع بدون إنزال ( ضعيف مرفوعا ) . وله شلهد من طريق أخرى عن عائشة رضي الله عنها أنها سئلت عن الرجل يجامع ولا ينزل فقالت فعلت أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم فاغتسلنا منه جميعا . وسنده صحيح  

977

إذا أتى أحدكم الصلاة فلا يركع دون الصف حتى يأخذ مكانه من الصف ( ضعيف مرفوعا )  

978

اعلنوا هذا النكاح واجعلوه في المساجد واضربوا عليه بالدفوف ( ضعيف بهذا التمام ) وزاد البيهقي وليولم أحدكم ولو بشاة فإذا خطب أحدكم وقد خضب بالسواد فليعلمها ولا يغرنها والزيادة ضعيفة أيضا  

979

من أدى إلى أمتي حديثا يقيم به سنة أو يثلم به بدعة فله الجنة  

980

إذا أكلتم فاخلعوا نعالكم فإنه أروح لأقدامكم   - التخريج: (ضعيف جداً)

981

من كانت له حمولة تأوي إلى شبع ( وري ) فليصم رمضان حيث أدركه   - التخريج: (ضعيف)

982

لاتكون لأحد بعدك مهرا قاله للذي زوجه المرأة على سورة من القرآن . ( منكر ) والحديث في الصحيحين وغيرهما من حديث سهل بن سعد الساعدي قال إني في القوم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ قامت امرأة فقالت يا رسول الله إنها قد وهبت نفسها لك فر فيها رأيك فلم يجبها شيئا ثم قامت فقالت قد وهبت نفسها لك فر فيها رأيك فلم يجبها شيئا ثم قامت الثالثة فقالت إنها وهبت نفسها لك فر فيها رأيك فقام رجل فقال يا رسول الله أنكحنيها قال هل عندك من شيء قال لا قال اذهب فاطلب ولو خاتما من حديد فذهب يطلب ثم جاء فقال ما وجدت شيئا ولا خاتما من حديد قال هل معك من القرآن شيء قال نعم سورة كذا وسورة كذا قال اذهب فقد أنكحتكها بما معك من القرآن  

983

قد أنكحتكها على أن تقرئها وتعلمها وإذا رزقك الله عوضتها   - التخريج: (منكر)

984

كان يستحب أن يصلي بعد نصف النهار حين ترتفع الشمس أربع ركعات فقالت عائشة يا رسول الله أراك تستحب الصلاة في هذه الساعة قال يفتح فيها أبواب السماء وينظر الله تبارك وتعالى إلى خلقه وهي صلاة كان يحافظ عليها آدم ونوح وإبراهيم وموسى وعيسى عليهم السلام   - التخريج: (ضعيف جداً)

985

من لم تنهه صلاته عن الفحشاء والمنكر فلا صلاة له   - التخريج: (منكر)

986

إذا خلع أحدكم نعليه في الصلاة فلا يجعلهما بين يديه فيأتم بهما ولا من خلفه فيأتم بهما أخوه المسلم ولكن ليجعلهما بين رجليه   - التخريج: (ضعيف جداً)

987

إذا صليت فصل في نعليك فإن لم تفعل فضعهما تحت قدميك ولاتضعهما عن يمينك ولا عن يسارك فتؤذي الملائكة والناس وإذا وضعتهما بين يديك كأنما بين يديك قبلة   - التخريج: (منكر)

988

ألزم نعليك قدميك فإن خلعتهما فاجعلهما بين رجليك ولا تجعلهما عن يمينك ولا عن يمين صاحبك ولا وراءك فتؤذي من خلفك . ( ضعيف جدا ) _ وقد روي بلفظ إذاصلى أحدكم فخلع نعليه فلا يؤذ بهما أحدا ليجعلهما بين رجليه أو يصل فيهما . واسناده صحيح وهو في صحيح أبي داود رقم 662 .   - التخريج: (ضعيف جداً)

989

يوم من إمام عادل أفضل من عبادة ستين سنة وحد يقام في الأرض أزكى فيها من مطر أربعين عاما   - التخريج: (ضعيف)

990

من لم يذر المخابرة فليؤذن بحرب من الله ورسوله ( المخابرة هي المزارعة وفي القاموس المزارعة المعاملة على الأرض ببعض ما يخرج منها ويكون البذر من مالكها وقال والمخابرة أن يزرع على النصف ونحوه ) وقد صح النهي عن المخابرة من طرق أخرى عن جابر رضي الله عنه عند مسلم وغيره ولكنه محمول على الوجه المفضي إلى الغرر والجهالة لا على كرائها مطلقا حتى بالذهب والفضة لثبوت جواز ما لا غرر فيه   - التخريج: (ضعيف)

991

من صلى صلاة مكتوبة مع الإمام فليقرأ بفاتحة الكتاب في سكتاته ومن انتهى إلى أم القرآن فقد أجزأه ( انظر الشرح ص 419 من الكتاب ) ومنها أخرج مسلم وغيره عن أبي هريرة مرفوعا من صلى صلاة لم يقرأ فيها بأم القرآن فهي خداج ( ثلاثا ) غير تمام فقيل لأبي هريرة إنا نكون وراء الإمام فقال اقرأبها في نفسك   - التخريج: (ضعيف جداً)

992

إذا كنت مع الإمام فاقرأ بأم القرآن قبله إذا سكت . ( ضعيف ) _ انظر الشرح في الكتاب والآثار الواردة فيه ومنها روى البيهقي في سننه بسند صحيح عن أبي الدرداء أنه قال لاأرى الإمام إذا أم القوم إلا قد كفاهم وروى هو وغبره بسند صحيح أيضا عن جابر قال من صلى ركعة لم يقرأ فيها بأم القرآن فلم يصل إلا وراء الإمام وعن ابن عمر أنه كان يقول من صلى وراء الإمام كفاه قراءة الإمام وسنده صحيح أيضا وعن ابن مسعود أنه سئل عن القراءة خلف الإمام قال أنصت فإن في الصلاة شغلا ويكفيك الإمام رواه الطحاوي والبيهقي وغيرهما بسند صحيح . والذي نراه أقرب إلى الصواب في هذه المسألة مشروعية القراءة وراء الإمام في السرية دون الجهرية إلا إن وجد سكتات الإمام وليس هناك حديث صريح صحيح لم يدخله التخصيص يوجب القراءة في الجهرية  

993

من قرأ خلف الإمام فلا صلاة له   - التخريج: (باطل)

994

من تقول علي ما لم أقل فليتبوأ بين عيني جهنم مقعدا قيل يارسول الله وهل لها من عينين قال ألم تسمع إلى قول الله عز وجل { إذا رأتهم من مكان بعيد سمعوا لها تغيظا وزفيرا } فأمسك القوم أن يسألوه فأنكر ذلك من شأنهم وقال ما لكم لا تسألوني قالوا يا رسوا الله سمعناك تقول من تقول علي ما لم أقل . . . ونحن لا نحفظ الحديث كما سمعناه نقدم حرفا ونؤخر حرفا ونزيد حرفا وننقص حرفا قال ليس ذلك أردت إنما قلت من تقول علي ما لم أقل يريد عيبي وشين الإسلام أو شيني وعيب الإسلام  

995

خذوا للرأس ماء جديدا . ( ضعيف جدا ) _ ( جاء في الشرح أنه لا يوجد في السنة ما يوجب أخذ ماء جديد للأذنين فيمسحهما بماء الرأس كما يجوز أن يمسح الرأس بماء يديه الباقي عليهما بعد غسلهما لحديث الربيع بنت معوذ أن النبي صلى الله عليه وسلم مسح برأسه من فضل ماء كان في يده أخرجه أبو داود وغيره بسند حسن ( صحيح أبي داود رقم 121 ) وقال صلى الله عليه وسلم الأذنان من الرأس ( الأحاديث الصحيحة رقم 36 )  

996

كان يحب أن يفطر على ثلاث تمرات أو شيء لم تصبه النار ( ضعيف جدا وقد أخرجه أبو داود والترمذي وغيرهما من طريق أخرى عن ثابت عن أنس به أتم منه دون قوله أو شيء لم تصبه النار فهي زيادة منكرة لتفرد هذا الضعيف بها مخالفا للثقة وهو ثابت هذا وهو اللبناني ولفظ حديثه كان يفطر على رطبات قبل أن يصلي فإن لم تكن رطبات فعلى تمرات فإن لم تكن حسا حسوات من ماء وقال الترمذي حديث حسن غريب  

997

ولدت في زمن الملك العادل ( بعني أنو شروان )   - التخريج: (لا أصل له)

998

بكى شعيب النبي صلى الله عليه وسلم من حب الله عز وجل حتى عمي فرد الله إليه بصره وأوحى إليه يا شعيب ما هذا البكاء أشوقا إلى الجنة أم خوفا من النار قال إلهي وسيدي أنت تعلم ما أبكي شوقا إلى جنتك ولا خوفا من النار ولكنني اعتقدت حبك بقلبي فإذا أنا نظرت إليك فما أبالي ما الذي صنع بي فأوحى الله عز وجل إليه يا شعيب إن يك ذلك حقا فهنيئا لك لقائي يا شعيب ولذلك أخدمتك موسى بن عمران كليمي   - التخريج: (ضعيف جداً)

999

إن القبلة لاتنقض الوضوء ولا تفطر الصائم ( عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قبلها وهو صائم وقال فذكر الحديث وقال يا حميراء إن في ديننا سعة وهذا إسناده ضعيف )   - التخريج: (ضعيف)

1000

توضأ وضوءا حسنا ثم قم فصل قاله لمن قبل امرأة . ( ضعيف ) _ والحق أن لمس المرأة وكذا تقبيلها لا ينقض الوضوء سواء كان بشهوة أو بغير شهوة وذلك لعدم قيام دليل صحيح على ذلك بل ثبت أنه صلى الله عليه وسلم كان يقبل بعض أزواجه ثم يصلي ولا يتوضأ أخرجه أبو داود وغيره وله عشرة طرق وتقبيل المرأة إنما يكون مقرونا بالشهوة عادة والله تعالى أعلم .  

 

 

قيم هذا الموضوع
(0 اصوات)
سجل الدخول لتتمكن من التعليق على هذا الموضوع

المشرف العام على الموقع

موقع بوابة المدينه الدعوى تحت اشراف

الاستاذ الدكتور / محمد محمود هاشم

                     نائب رئيس جامعه الازهر للوجه البحرى وعضو مجمع البحوث الاسلاميه

اعلى الصفحة